شريط الأخبار

السلطة تعقد اجتماعا طارئا مساء اليوم لاتخاذ خطوات مابعد فشل القرار

01:57 - 31 تشرين أول / ديسمبر 2014

رام الله - فلسطين اليوم

أعلن صائب عريقات عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير، ان القيادة الفلسطينية ستعقد اجتماعا طارئا مساء اليوم الأربعاء 31 ديسمبر 2014 من أجل مناقشة الخطوات المقبلة بعد فشل مجلس الامن في تمرير مشروع القرار الفلسطيني الذي يطالب بانهاء الاحتلال.

وقال عريقات في تصريح له "نحن نؤمن بشكل قوي بأن الدبلوماسية التي تتضمن الوصول إلى المعاهدات والمنظمات الدولية هي حق للشعب الفلسطيني. وبعد الاجتماع سنقرر خطواتنا المستقبلية الفورية".

واكد ان السلطة قررت تقديم مشروع القرار إلى مجلس الأمن من أجل الحصول على مساعدة المجتمع الدولي في الحفاظ على السلام والأمن. وعرضت مشروع قرار يتماشى بشكل كامل مع القانون الدولي، ويعيد إلى الأذهان العديد من القرارات السابقة التي وافقت عليها الأمم المتحدة. وبرغم أن غالبية دول مجلس الأمن صوتت في صالح هذا القرار إلا أن هنالك دولة معينة تواصل العمل على حصانة الاحتلال الإسرائيلي والانتهاكات الإسرائيلية للقانون الدولي؛ من خلال عدم التصويت في صالح هذا القرار.

ودعا عريقات المجتمع الدولي لتحمل مسؤولياته. قائلا"يجب التوقف عن معاملة إسرائيل كدولة فوق القانون؛ هذه الدولة التي تنتهك القانون الدولي وقرارات الأمم المتحدة بشكل ممنهج وتعرقل بشكل علني الجهود الدولية الرامية إلى إنجاح المفاوضات. مطلوب الآن إنهاء ثقافة إسرائيل في الحصانة والإفلات من العقوبة من أجل تحقيق سلام عادل وشامل. نحن لا نطلب شيئا جديدا، سوى أن تتحمل الدول مسؤولياتها والتعامل مع قضيتنا وفقا لمسؤولياتها.

انشر عبر