شريط الأخبار

دبي تمنح رونالدو جائزة أفضل لاعب .. وأنشيلوتي أفضل مدرب

09:59 - 30 تشرين أول / ديسمبر 2014

وكالات - فلسطين اليوم

نال البرتغالي كريستيانو رونالدو جائزة أفضل لاعب لعام 2014 في حفل توزيع جوائز "جلوب سوكر" في دبي في حين أحرز مدرب رونالدو في فريق ريال مدريد أنشيلوتي جائزة أفضل مدرب ،متفوقا على الألماني يواخيم لوف والإسباني غوارديولا.

أحرز البرتغالي كريستيانو رونالدو نجم فريقه ريال مدريد الأسباني جائزة أفضل لاعب لعام 2014 في حفل توزيع جوائز "جلوب سوكر" المقام في دبي، فيما حصل مدربه في النادي الملكي كارلو أنشيلوتي على جائزة أفضل مدرب لعام 2014 اليوم الإثنين (29 ديسمبر/كانون الأول 2014).

وأنهى رونالدو عام 2014 بشكل مثالي حيث حطم الرقم القياسي لعدد الأهداف المسجلة خلال نسخة واحدة من دوري أبطال أوروبا، ليقود ريال مدريد للتتويج باللقب القاري للمرة العاشرة ولقب كأس ملك أسبانيا وكأس السوبر الأوروبي في 2014 بجانب قيادة الفريق للتتويج بلقب كأس العالم للأندية للمرة الأولى في تاريخه مع تصدر جدول ترتيب الدوري الأسباني في الموسم الحالي.

كما سجل رونالدو 25 هدفا خلال 15 مباراة في الدوري الأسباني هذا الموسم مقابل خمسة أهداف في دوري أبطال أوروبا.

وبات رونالدو مرشحا بقوة لنيل جائزة أفضل لاعب في العالم للعام الثاني على التوالي والمرة الثالثة في تاريخه، وسط منافسة من جانب الأرجنتيني ليونيل ميسي نجم برشلونة والألماني مانويل نيوير حارس مرمى بايرن ميونيخ خلال الحفل الذي يقيمه الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) في 12 كانون ثان/يناير المقبل. 

وقال رونالدو الذي حضر مراسم تكريمه في فندق أطلانطس بالم في دبي، :"أتمنى أن تكون هذه إشارة جيدة، ولكني غير قلق بشأن جائزة أفضل لاعب في العالم، أشعر بالسعادة لأن هذا التكريم جاء نتاج الإصرار والعمل الشاق". وأضاف :"أريد أن أشكر الجميع في ريال مدريد، اللاعبين والمدرب، لقد عشنا موسما رائعا وفزنا بأربعة ألقاب ، ونحن أحد أفضل الفرق على مستوى العالم".

أنشيلوتي أفضل مدرب في عام 2014

واستحق أنشيلوتي من جانبه الحصول على جائزة أفضل مدرب في العالم في حفل توزيع جوائز "جلوب سوكر" بدبي، بعدما قاد ريال مدريد للفوز بلقب دوري الأبطال في أول عام له مع الفريق. 

وواجه أنشيلوتي منافسة شرسة مع يواخيم لوف الذي قاد المنتخب الألماني للتويج بلقب مونديال البرازيل، وبيب غوارديولا المدير الفني لبايرن ميونيخ الذي توج معه بثنائية الدوري والكأس، بجانب انطونيو كونتي الذي قاد يوفنتوس للفوز بلقب الدوري الإيطالي للمرة الثالثة على التوالي، قبل أن ينتقل لتدريب منتخب الآزوري.

انشر عبر