شريط الأخبار

الأسيران النواجعة وأبو الهدى يعانيان من أوضاع صحية صعبة

10:53 - 29 حزيران / ديسمبر 2014

قالت هيئة شؤون الأسرى والمحررين اليوم الاثنين، إن الأوضاع الصحية للأسيرين يوسف النواجعة وأشرف أبو الهوى تزداد سوءا، وتشتد صعوبتها، في ظل سياسة الإهمال الطبي المتعمدة، التي تمارسها مصلحة السجون الإسرائيلية بحقهما.

وأوضحت في بيان صحفي، أن الأسير النواجعة (46 عاما) من الخليل، والذي اعتقل في الثاني عشر من شباط عام 2012، يعيش حالة صحيّة صعبة وخطيرة في مستشفى 'الرملة'، كونه يعاني من مرض الصرع، ووجود نقطة دم على الدماغ، بالإضافة إلى معاناته من شلل نصفي، ويحمل كيسي البول والبراز في يديه.

كما يعاني الأسير أشرف مهيب أبو الهدى (35 عاما) من سكان نابلس من وضع صحي صعب، بسبب إصابته بالرصاص في ظهره، وقت اعتقاله في السادس من نيسان 2014، وتعرضه حينها للضرب الوحشي بعد ذلك رغم إصابته، ويشعر بأوجاع قوية في منطقة الحوض، وفي ظهره وقدميه، ومن أوجاع شديدة في الرأس، ولا يستطيع النوم.

وأشارت الهيئة إلى أن الأوضاع الصحية للأسرى القابعين في 'الرملة' سيئة ومقلقة للغاية، لاسيما الأوضاع الصحية لكل من: منصور موقدة، وخالد الشاويش، وناهض الأقرع، ومعتز عبيدو، وعدنان محسن، ويوسف نواجعه، واشرف أبو الهدى، ورياض العمور وصلاح الطيطي.

انشر عبر