شريط الأخبار

توقف البحث عن الطائرة الماليزية بسبب سوء الأحوال الجوية

10:45 - 28 حزيران / ديسمبر 2014

وكالات - فلسطين اليوم

توقفت عمليات البحث عن طائرة "اير إيجا" التي فقدت، اليوم الأحد، بين إندونيسيا وسنغافورة مع 162 شخصاً على متنها، خلال الليل في إندونيسيا على أن تستأنف صباح الإثنين.

وقال المتحدث باسم الحكومة الإندونيسية، هادي مصطفى، "قمنا بوقف عمليات البحث مع حلول الليل، الطقس ليس جيداً، وسنقوم باستئنافها غداً في السابعة صباحاً أو حتى قبل ذلك لو كان الطقس جيداً.

السلطات الإندونيسية تؤكد أن الطيار طلب تعديل مسار الطائرة بسبب الأحوال الجوية السيئة قبل فقدان الاتصال بها

وأعلنت السلطات الإندونيسية أن الطيار طلب "تعديل" مسار الطائرة بسبب الأحوال الجوية السيئة قبل فقدان الاتصال بها.

وفقد الاتصال بطائرة الإيرباص "إيه 320-200" بعد نحو ساعة على إقلاعها من مطار جواندا الدولي في سورابايا شرق جاوا عند الساعة 5.20 وكان يفترض أن تصل إلى سنغافورة في الساعة 8.30 (00.30 بتوقيت غرينتش).

وقبيل فقدان الطائرة طلب قائدها موافقة من سلطة مراقبة الأجواء في جاكرتا بتعديل مسار الرحلة والارتفاع فوق الطقس السيئ.

من جهتها، أعلنت شركة الطيران "اير إيجا" أن قائد الطائرة طلب "تعديل خطة رحلته بسبب أحوال جوية سيئة قبل انقطاع الاتصال"، موضحة أن "الاتصال مع الطائرة قطع عندما كانت ما زالت تحت إشراف سلطات النقل الجوي الإندونيسية".

وقال المدير العام للطيران المدني الإندونيسي، دجوكو مورجامودجو، إن طائرة الإيرباص "إيه 320-200" تقل طاقماً من سبعة أفراد و155 مسافراً، في حين أشارت شركة الطيران إلى أن بين الركاب 155 إندونيسياً وثلاثة كوريين جنوبيين وبريطانياً وماليزياً وسنغافورياً وفرنسياً، موضحة أن بين الركاب 16 طفلاً ورضيعا واحدا إلى جانب طيارين اثنين وأفراد الطاقم الخمسة الآخرين.

وأعلنت القوات الجوية الأندونيسية أنها أرسلت طائرتين إلى منطقة في بحر جاوا تقع جنوب غرب بانغكالان بون في إقليم كاليمنتان.

وقال ناطق باسم سلاح الجو الإندونيسي، هادي ساهيانتو، إن "الطقس غائم والمنطقة محاطة بالبحار، وما زلنا في طريقنا إلى هناك، ولا يمكننا التكهن بما حدث للطائرة".

وكان المتحدث باسم وزارة النقل الإندونيسية، قد أوضح أن "جاكرتا فقدت الاتصال برحلة "اير إيجا" بين سورابايا في جزيرة جاوا وسنغافورة في الساعة 7.55" بالتوقيت المحلي.

وقالت إدارة الطيران المدني في سنغافورة، إن الاتصال بالطائرة فقد في المجال الجوي الإندونيسي "على بعد 200 ميل بحري (حوالى 350 كيلومترا) جنوب شرق الحدود بين منطقتي معلومات الرحلة في جاكرتا وسنغافورة"، في حين أوضحت شركة الطيران أنها لا تملك "أي معلومات عن وضع الركاب وأفراد الطاقم على متن الطائرة".

وتجمع أقرباء عدد من المسافرين في مطار شانجي في سنغافورة، بينما هرع آخرون إلى مطار سورابايا.

وستبقى 2014 سنة سوداء للطيران الماليزي الذي خسر طائرتين تابعتين لشركة الطيران الماليزية "ماليزيا ايرلاينز".

ففي الثامن من مارس/آذار فقدت طائرة بعيد إقلاعها من كوالالمبور متوجهة إلى بكين وعلى متنها 239 شخصاً، وما زال سبب اختفائها غامضاً، بينما يرجح أن تكون تحطمت في المحيط الهندي بعد نفاد الوقود.

وفي 17 يوليو/تموز انفجرت طائرة أخرى تقوم برحلة بين أمستردام وكوالالمبور في الجو، بعد إصابتها بصاروخ على ما يبدو في شرق أوكرانيا، وكانت تقل 298 شخصاً بينهم 193 هولندياً.

انشر عبر