شريط الأخبار

أسير محرر يحذر من خطورة الوضع الصحي للأسرى المرضى في الرملة

07:21 - 22 تموز / ديسمبر 2014

غزة - فلسطين اليوم

حذر الأسير المحرر محمد أمير أبو ريان من الخليل، والذي أفرج عنه اليوم من عيادة سجن الرملة، من خطورة الوضع الصحي للأسرى المرضى المحتجزين هناك، وكان الأسير أبو ريان اعتقل في تاريخ 7 نوفمبر عام 2014، بعد إصابته برصاصة في قدمه اليسرى من قبل قوات الاحتلال قبل عملية اعتقاله، أدت إلى إصابته بتفتت بالعظم والشرايين وبإعاقة دائمة في قدمه.

هذا وأضاف أبو ريان أن حياة المرضى في الرملة لم تعد تطاق مكرراً مطالبتهم بنقلهم إلى مستشفى مدني تتوفر فيه المقومات الصحية.واصفاً أوضاعهم بالكارثية.

وفي هذا السياق قال مدير نادي الأسير في الخليل أمجد النجار الذي رافق المحرر فور الإفراج عنه ونقله إلى مستشفى الخليل الحكومي، أن الأسير أبو ريان شاهد على جريمة ترتكب بحق الأسرى المرضى داخل سجون الاحتلال، والتي تتفاقم في ظل الصمت العالمي على هذه الانتهاكات.

انشر عبر