شريط الأخبار

استطلاع: الإسرائيليون لا يريدون نتنياهو رئيسا للحكومة المقبلة

11:27 - 19 تموز / ديسمبر 2014

القدس المحتلة - فلسطين اليوم

أظهر استطلاع للرأي العام أن أغلبية "الإسرائيليين" ما زالت لا تريد أن يستمر رئيس حكومة "إسرائيل"، بنيامين نتنياهو، في منصبه وتشكيل الحكومة المقبلة بعد الانتخابات المزمع إجراؤها في 17 آذار المقبل.

ووفقا لاستطلاع نشرته صحيفة "معاريف" اليوم، الجمعة، فإن 58% من المستطلعين قالوا إنهم لا يريدون أن يتولى نتنياهو رئاسة الحكومة المقبلة. لكن هذه النسبة تشكل تراجعاً قياساً باستطلاعات سابقة، حيث كانت 60% في استطلاع نشر في 4 كانون أول الحالي، و66% في استطلاع نشر في 11 كانون أول الحالي. وقال 34% في الاستطلاع الحالي إنهم يريدون أن يتولى نتنياهو رئاسة الحكومة المقبلة.

وفي ردهم على سؤال حول من هو البديل لنتنياهو، قال 28% إنهم يريدون رئيس حزب العمل، يتسحاق هرتسوغ، و26% قالوا "لا أحد" من المطروحة أسمائهم، بينما حصل رئيس حزب "البيت اليهودي"، نفتالي بينيت، على تأييد 10% من المستطلعين، كما حصلت رئيسة حزب "هتنوعا"، تسيبي ليفني، على النسبة نفسها. وقال 9% إنهم يريدون رئيس حزب "ييش عتيد"، يائير لبيد، و6% يريدون رئيس حزب "يسرائيل بيتينو"، أفيغدور ليبرمان، و5% رئيس حزب "كولانو"، موشيه كحلون.

وقال 72% إنهم سيصوتون بالتأكيد، و17% إنهم علة ما يبدو سيصوتون.

وفي حال جرت الانتخابات اليوم فإن توزيعة المقاعد في الكنيست، بحسب الاستطلاع، ستكون كالتالي: حزب العمل برئاسة هرتسوغ وليفني: 23؛ حزب الليكود: 21؛ "البيت اليهودي": 16؛ "ييش عتيد": 10؛ "كولانو": 10؛ "يسرائيل بيتينو": 8؛ "يهدوت هتوراة": 7؛ ميرتس: 7؛ الموحدة والعربية للتغيير: 7؛ الجبهة: 5؛ شاس: 4؛ والقائمة المنشقة عن شاس برئاسة إيلي يشاي: 4.

وقال 49% من مصوتي شاس إنهم سيصوتون للقائمة برئاسة يشاي، بينما قال 46% إنهم سيصوتون لحزب شاس برئاسة أرييه درعي.

ووفقا لهذا الاستطلاع فإن قائمة مشتركة لحزبي الليكود و"البيت اليهودي" ستحصل على 38 مقعدا في الكنيست، وقائمة مشتركة تضم لبيد وليبرمان وكحلون ستحصل على 26 مقعدا، بينما ستحصل قائمة مشتركة تضم هرتسوغ وليفني على 24 مقعدا.

انشر عبر