شريط الأخبار

قريع يحذر من تصاعد اقتحام المستوطنين للمسجد الأقصى

08:12 - 15 حزيران / ديسمبر 2014

القدس المحتلة - فلسطين اليوم

حذر عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، رئيس دائرة شؤون القدس أحمد قريع ، من خطورة استمرار اقتحام المستوطنين واليهود المتطرفين لساحات المسجد الأقصى المبارك، وتصعيد هذه الاقتحامات بشكل يومي ومتواصل، سيما في ما يسمى عيد "الحانوكاه" العبري.

وأدان قريع، في بيان صحفي مساء اليوم الاثنين، توالي الهجمة الإسرائيلية الشرسة على مدينة القدس والمسجد الأقصى المبارك، وإغلاقه أمام المصلين المسلمين ومنع دخول النساء للصلاة فيه، معتبرا ذلك انتهاكا فاضحا لحق العبادة الذي كفله القانون الدولي وكافة المواثيق والمعاهدات الدولية وهو يكشف زيف الادعاء الإسرائيلي المراوغ وغير الصادق بالتمسك بـ (statusquo).

واستنكر إطلاق قوات الاحتلال الإسرائيلي قنابل دخانية صوب طلبة المدارس بمنطقة جبل الزيتون في حي الطور بالقدس المحتلة، لدى توجههم لمدارسهم بهدف ترهيبهم، مؤكدا أن 'استهداف الأطفال وطلبة المدارس بإطلاق الرصاص وقنابل الغاز والدخان عليهم يشكل سياسة عنصرية عدوانية تنتهجها حكومة الاحتلال الإسرائيلي الداعمة للتطرف والعنف'.

كما حذر من خطورة تصعيد سلطات الاحتلال الإسرائيلي لسياسة الاعتقالات الهمجية وغير المسؤولة بحق الشبان المقدسيين، مستنكرا استهداف حراس المسجد الأقصى المبارك واعتقالهم ومنعهم من دخول المسجد الأقصى، بالإضافة لقيام شرطة الاحتلال الإسرائيلي باعتقال أربعة أسرى مقدسيين محررين، ومداهمة منازلهم وتفتيشها، واستهداف المقدسيين بشكل عام وكوادر 'فتح' بشكل خاص، واصفا ذلك بالتجاوز الخطير الذي ينذر بعواقب وخيمة.

انشر عبر