شريط الأخبار

الأحمد: قضية فلسطين تراجعت بالدول العربية مقابل تأييد غير مسبوق بأوروبا

09:49 - 13 حزيران / ديسمبر 2014

غزة - فلسطين اليوم

قال عزام الأحمد، عضو اللجنة المركزية لحركة فتح، إن أوروبا تتخذ سبيل التدرج في الضغط على الجانب الإسرائيلي لتنفيذ حل الدولتين، وتابع قائلًا: "للأسف موقفها أصبح متقدماً عن الموقف العربي الرسمي بمنتهى الصراحة"، مشددًا على تراجع القضية العربية في الأنظمة العربية في مقابل اهتمام باقي العالم بها أكثر مما كان عليه الوضع في الماضي.

وأوضح عزام الأحمد، عضو اللجنة المركزية لحركة فتح، في تصريحات صحافية لفضائية دريم 2 ، أن ذلك يعود إلى صلابة الشعب الفلسطيني ووقوفه في وجه قوات الاحتلال الإسرائيلي، إلى جانب الخطر الذي يهدد الأمن والسلام في العالم كافة، حال انفجار الوضع بين الطرفين، لن يكون مقصورًا على الحدود الجغرافية للجانبين، وقال: "كون التعدي على فلسطين سيولد مزيدا من العنف والتطرف في العالم العربي والإسلامي".

وأشار عزام الأحمد، عضو اللجنة المركزية لحركة فتح، إلى أن عام 2014 هو عام التضامن مع الشعب الفلسطيني من قبل أوروبا بسبب وجود حالة قلقل من انهيار الوضع بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي على خلفية الأوضاع الآن بمدينة القدس، وتابع قائلًا: "وفى حال حدوث ذلك ستنهار كافة الاتفاقيات الدولية التي وقعتها الدول العربية من الجانب الإسرائيلي".

انشر عبر