شريط الأخبار

تقرير: السي اي اي استخدم اساليب فظيعة لنزعها معلومات من معتقلين

09:45 - 09 تموز / ديسمبر 2014

وكالات - فلسطين اليوم

قال مدير وكالة الاستخبارات الاميركية سي اي ايه جورج برينان الثلاثاء ان الوكالة ارتكبت اخطاء باستخدامها التعذيب وسيلة للاستجواب، لكنه شدد على حقيقة ان هذا الامر منع وقوع اعتداءات اخرى بعد 11 ايلول/سبتمبر 2001.

واضاف برينان انه مع ان اخطاء ارتكبت، فان تحقيقا داخليا اجرته الوكالة كشف ان الاستجوابات المتشددة مع مشتبه بهم بالارهاب "سمحت بالحصول على معلومات اتاحت منع وقوع اعتداءات، واعتقال إرهابيين وانقاذ أرواح بشرية".

إلا ان تقرير مجلس الشيوخ الذي صدر الثلاثاء يتعارض مع ما قاله برينان لانه يؤكد ان التعذيب لم يتح سوى الحصول على كمية قليلة من المعلومات المفيدة.

وتابع برينان في بيان "كما جاء في رد السي اي ايه على هذا التقرير، نقر بان برنامج الاعتقال والاستجوابات تخللته شوائب وان الوكالة ارتكبت اخطاء".

وقال مدير سي اي ايه ايضا "ظهرت المشاكل الاساسية في البداية وسببها ان الوكالة لم تكن جاهزة، وكانت تفتقر الى الكفاءات المطلوبة للسير في برنامج عالمي للاعتقال والاستجواب مع مشتبه بهم من القاعدة ومنظمات ارهابية تابعة لها".

وتابع برينان في بيانه "لقد تعلمنا من هذه الاخطاء لذلك فان اسلافي وانا اتخذنا اجراءات عدة لتصحيح هذه الشوائب".

واعتبر التقرير ان تقنيات الاستجواب العنيفة لسي اي ايه ضد محتجزين يشك بارتباطهم بالقاعدة بعد اعتداءات الحادي عشر من ايلول/سبتمبر 2001 "لم تكن فعالة" وكانت اسوأ مما اقرت به وكالة سي اي ايه حتى الان.

انشر عبر