شريط الأخبار

أوباما يجري فحوصا طبية في المستشفى أثر آلام في الحنجرة

12:43 - 07 تموز / ديسمبر 2014

أجرى الرئيس الأميركي باراك أوباما، أمس السبت، فحوصا طبية في المستشفى أثر أوجاع في الحنجرة قد تكون ناتجة بحسب طبيبه عن ارتدادات معوية أسيدية.

وأوضح الطبيب روني جاكسون في بيان أن باراك أوباما يعاني آلاما في الحنجرة منذ أسبوعين. وبعد فحص صباح أمس السبت، أوصى الطبيب الرئيس الأميركي بإجراء فحص شعاعي في المستشفى كتدبير وقائي.

وقال جاكسون "أُجري الفحص الشعاعي بعد ظهر اليوم بما يتلاءم مع جدول مواعيد الرئيس. إن أعراض الرئيس تتطابق مع التهاب للأنسجة مرتبط بارتدادات معوية اسيدية وستتم معالجتها في الشكل الملائم".

وتوجه أوباما إلى مستشفى والتر ريد العسكري في ضاحية واشنطن.

وفي وقت سابق، قال المتحدث باسم البيت الابيض جوش ايرنست في بيان "كون الرئيس لديه متسع من الوقت في جدول مواعيده بعد ظهر اليوم، أوصى الدكتور جاكسون، طبيب الرئيس، بأن يتوجه (الأخير) إلى والتر ريد لبعض الفحوص بهدف التمكن من القيام بتشخيص".

انشر عبر