شريط الأخبار

أمريكا تؤكد خطط تأجيل سحب قواتها من أفغانستان

07:10 - 06 تموز / ديسمبر 2014

وكالات - فلسطين اليوم

أكد وزير الدفاع الأميركي تشاك هيغل أن واشنطن "ملتزمة بمنع القاعدة من استخدام أفغانستان ملجأ لتهديد بلاده. وأعلن هيغل خلال آخر زيارة له لأفغانستان أن بلاده ستؤجل سحب ألف عنصر من قواتها إلى الأشهر الأولى من العام المقبل.

قال وزير الدفاع الأمريكي تشاك هيغل اليوم السبت (6 ديسمبر/ كانون أول 2014) إن الولايات المتحدة ستؤجل سحب ما يصل إلى ألف عنصر من قواتها من أفغانستان إلى السنة المقبلة ليبقى 10800 عنصر بدلا من 9800 في أفغانستان حتى نهاية العام الحالي وللأشهر الأولى من العام المقبل لتعويض نقص مؤقت في عناصر قوة حلف شمال الأطلسي.

وكانت الانتخابات الأفغانية قد ساهمت في تأخير اتفاقات أمنية مع الولايات المتحدة ودول حلف شمال الأطلسي تنص على خطط للحكومات الغربية للمساهمة بقوات بعد انتهاء المهمة القتالية في البلاد في 2014، كما قال هيغل، الذي صرح للصحافيين "جراء تأخير في توقيع هذه الاتفاقات فإن القوة الخاصة بعملية الدعم الثابت ستتأخر بضعة أشهر."

ووافق الرئيس باراك أوباما على هذا الإجراء رغم خطة سابقة تنص على عدم زيادة عدد القوات الأميركية عن 9800 في 2015. وقال هيغل "تفويض الرئيس لن يغير مهام قواتنا أو الجدول الزمني على المدى الطويل لسحبها"، مضيفا "أن مهمة القوات ستتركز على تدريب القوات الأفغانية ولم يؤثر (تفويض أوباما) على المهلة المحددة لانسحاب القوات الأميركية خلال العامين المقبلين." وأكد هيغل، الذي يزور كابول للمرة الأخيرة كوزير للدفاع، في زيارة لم يعلن عنها أن القوات الأميركية ستبقي "قوة محدودة لمكافحة إرهاب" عناصر تنظيم القاعدة في أفغانستان، مضيفا أن واشنطن "ملتزمة بمنع القاعدة من استخدام أفغانستان ملجأ تهدد منه الولايات المتحدة."

انشر عبر