شريط الأخبار

منتدى الإعلاميين يدين إقالة الصحافي أحمد زكي ويطالب بوقف حازمة

05:26 - 05 كانون أول / ديسمبر 2014

غزة - فلسطين اليوم


أدان منتدى الإعلاميين الفلسطينيين، قرار إقالة الزميل الصحافي أحمد زكي، مدير الأخبار في قناة فلسطين الفضائية، بعد إعلان موقفه من استضافة التلفزيون لتوفيق عكاشة المعروف بمواقفه العدائية من الشعب الفلسطيني في قطاع غزة.

وجاء قرار السلطة في رام الله، بإقالة الزميل زكي بعد أيام قليله من تصريحاته الرافضة لاستضافة عكاشة على التلفزيون الفلسطيني وإعلانه بأنه غير مسئول عن هذه الاستضافة، وأنه يرفض استضافة شخص إشكالي كعكاشة معروف بعدائه للشعب الفلسطيني ورفع حذائه في وجه غزة ودعا الاحتلال والجيش المصري لضربها بالصواريخ.

وعبر المنتدى عن تضامنه الكامل مع الزميل زكي، ويرى في قرار إقالته وتسريبه عبر وسائل الإعلام، تمادياً في الانحراف في السلوك الوطني، وانعكاساً لسياسة الإقصاء وتكميم الأفواه؛ وأن هذه السياسة المقيتة لم تعد قاصرة على الأطراف المخالفة لها في الفكر والممارسة؛ إنما تمتد لتطال أي صوت مخالف ومعارض لحالة الانحدار الوطني ولحالة الاصطفاف ضد جزء مهم من شعبنا دفع ولا يزال يدفع ثمن تمسكه بالثوابت والحقوق.

ويرى منتدى الإعلاميين أن هذا السلوك الإقصائي والسياق الذي جاء فيه، والمتمثل في فتح الفضاء الإعلامي الفلسطيني أمام أبواق كريهة ومعروفة بانحرافها الأخلاقي والسلوكي، والقيمي، من قبل فئة تنصب نفسها على رأس مؤسساتنا الوطنية؛ يتطلب موقفاً حازماً من الكل الفلسطيني لوضع هذه الفئة عند حدها ومحاسبتها وفق القانون على مستوى الإفساد الذي تمارسه للحالة السياسية والوطنية والإعلامية.

وطالب المنتدى الفصائل ومنظمات المجتمع المدني بالخروج عن دائرة الصمت إزاء هذه الممارسات الفاشية والسلوكيات المنحرفة؛ فلم يعد مقبولاً الصمت على هذه الجرائم، التي تجاوزت كل المحرمات والخطوط الحمراء.

كما طالب المنتدى رئاسة التلفزيون ومن خلفها رئاسة السلطة بالتراجع عن قرارها الجائر في إقالة الزميل زكي، وإعادته إلى موقعه، مع تقديم اعتذار إلى الشعب الفلسطيني عن استضافة عكاشة ومحاسبة المتورطين في إجراء مقابله معه.

انشر عبر