شريط الأخبار

في يوم المعاق الفلسطيني

صور | المعاقين الرياضيين عزيمة لا تنقطع وشعلة لا تنطفئ

01:23 - 05 تشرين أول / ديسمبر 2014

غزة - فلسطين اليوم

أقام الاتحاد الفلسطيني لكرة الطائرة “جلوس ” مباراة  في مدرسة جمال عبد الناصر في حي الشجاعية المدمر  ضمن فعاليات يوم المعاق الفلسطيني, برعاية مؤسسة برنامج مساعدة الشعب الفلسطيني”, وعلى شرف مؤتمر اعلان حكومة السويد منحة  مالية بقيمة 4.3مليون دولار كمساعدات للنازحين غير اللاجئين .

 

وقد حضر المباراة التي عقدها الاتحاد والتي تأتي  تتويجا لقدرات اللاعبين العظيمة وعطائهم المستمر في الحركة الرياضية وتحديهم لإعاقتهم التي لم ولن تكن يوما حجر عثرة في طريقهم , كلا من رئيس الاتحاد أ. ناصر لبد , ونائب الاتحاد أ. محمد الشغنوبي , والمدير التنفيذي م. سامح سكيك , ومدير العلاقات العامة والاعلام أ. مازن بشير , وسكرتير الاتحاد سماح المبحوح ,وأمين سر الاتحاد أ. جلال سكيك, ومسؤول لجنة المسابقات والمنتخبات أ. عيد أبو عبدو  ووزير الاسكان والأشغال العامة د. مفيد الحساينة , والقنصل السويدي السيدة آن لينسون , ووزير العدل المستشار سليم السقا .

 

أكد لبد أن يوم المعاق الفلسطيني هو رمز للتحدي والصمود والإرادة القوية , رغم ما يعانيه المعاقين من آلام ومآسي جراء إصابتهم في أنحاء جسدهم وتهميشهم من المجتمع المحلي والدولي .

وأوضح, أن اليوم جاء لتوصيل رسالتين سياسية تتمثل في أن هؤلاء الابطال هم جرحى العدوان الاسرائيلي الغاشم فقدو ما يملكون ولكن واصلو التحدي , وانتصروا عبر إصرارهم وصمودهم  وعزيمتهم القوية, مبينا أن الرسالة الرياضية إلى الساسة وصناع القرار في فلسطين خاصة و جميع  دول العالم عامة , أن المعاق سيواصل جهوده رغم الدمار والحصار وقلة الامكانيات وسيعمل على تمثيل فلسطين في المحافل الدولية والمحلية بصورة مشرفة وانجازات كبيرة .

بدوره , شكر الدكتور المهندس مفيد الحساينة وزير الاشغال والاسكان في حكومة التوافق باسمه وباسم حكومة الوفاق الوطني برئاسة دولة رئيس الوزراء د. رامي الحمد الله، كافة الدول الصديقة والداعمة والمساندة لحقوق الشعب الفلسطيني، وخص بالذكر الدول التي تبرعت بأموال إعادة الاعمار.

 وقال الحساينة: “إن المرحلة الاولى من عملية إزالة الركام , سيتم خلالها ازالة 140 الف طن من الركام في حي الشجاعية، وسيتم تكرير 60 الف طن منها من اجل الاستفادة منها في البنية التحتية “.

ودعا الحساينة الى الضغط على الاحتلال الاسرائيلي من اجل فتح المعابر وتسريع عجلة الاعمار داعيا ايضا الدول المانحة الى الاقدام على خطوة الحكومة السويدية في تحويل اموال الاعمار, مشيرا الى وجود نقص في الاليات الثقيلة الخاصة بإزالة الركام بفعل الحصار الاسرائيلي.

من جهتها ,ألقت آن صوفي القنصل السويدي كلمة عبرت فيها عن آلامها الكبيرة لمشاهدة الدمار، مشيرة إلى أن حكومة السويد اعترفت بدولة فلسطين، وستدعم الكثير من المشاريع من أجل التخفيف من آلام ومعاناة الشعب الفلسطيني.

وأوضحت, أن هذه المساهمة هي جزء من دعم السويد لسكان غزة بعد الحرب الاخيرة المدمرة، مبينة ان السويد تدعم ازالة الركام كخطوة اولى في عملية اعادة الاعمار.



الرياضيين في يوم المعاق الفلسطيني

الرياضيين في يوم المعاق الفلسطيني

الرياضيين في يوم المعاق الفلسطيني

الرياضيين في يوم المعاق الفلسطيني

الرياضيين في يوم المعاق الفلسطيني

الرياضيين في يوم المعاق الفلسطيني

الرياضيين في يوم المعاق الفلسطيني

انشر عبر