شريط الأخبار

الاحتلال يدرس إدخال "الكهرباء التركية" إلى غزة براً

08:01 - 02 تشرين ثاني / ديسمبر 2014

وكالات - فلسطين اليوم


كشفت القناة الصهيونية الثانية اليوم الثلاثاء (2-12)، عن دراسة صناع القرار في دولة الاحتلال لحلول بديلة لإدخال محطة الكهرباء التركية البحرية إلى قطاع غزة، وذلك بعد رفضها لرسوّها قبالة القطاع لأسباب تقنية، وفق زعمها.

وذكر مراسل القناة للشؤون العسكرية “نير دبوري” أن دولة الاحتلال تدرس حالياً إدخال المولدات والطوربيدات الكهربائية الموجودة على ظهر السفينة التركية للقطاع عبر اليابسة، ونشرها في أماكن متعددة من القطاع، وذلك في محاولة للتخفيف من أزمة الكهرباء.

ونقل دبوري عن مصادر عسكرية قولها إنه لا يجب السماح للأوضاع في القطاع بالتدهور لمأساة إنسانية قبل الانتهاء من تسوية تفاهمات العدوان الأخير.

وأضاف إنه وطالما سارت مشاريع إعمار القطاع بشكل أسرع فستزيد فرصة ثبات التهدئة لوقت طويل، وذلك لصالح سكان القطاع ومستوطني "غلاف غزة" على حد سواء، وفق قوله.

وكانت تركيا قدمت مؤخراً طلباً بالسماح لها بتزويد قطاع غزة بالكهرباء عبر سفينة قبالة شواطئ غزة إلا أن دولة الاحتلال رفضت هذا الطلب بحجة عدم وجود البنية التحتية المناسبة لهكذا مشروع.

انشر عبر