شريط الأخبار

الاحتلال يزعم اعتقال أحد أفراد فرقة "كوماندوز الحسكة" التابعة للقسام

01:44 - 02 تموز / ديسمبر 2014

القدس المحتلة - فلسطين اليوم

زعم جيش الاحتلال الإسرائيلي انه اعتقل قبل أسبوعين المواطن "حسام بكر" أحد أفراد كوماندوز الحسكة التابع لكتائب الشهيد عز الدين القسام الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية حماس ، على حاجز إيرز أثناء عودته من زيارة أحد أبنائه الذي يعالج في مستشفى "شنايدر" الإسرائيلي.

وادعى الاحتلال بحسب موقع القناة الإسرائيلية الثانية ، أن حماس شكلت وحدة أطلقت عليها اسم "كوماندوز الحسكة" عقب اغلاق الامن المصري الأنفاق على الشريط الحدودي لتهريب الأسلحة عبر البحر ، والتي يعمل بها "بكر" بحسب اعترافاته كما ادعى الاحتلال.

ويعمل حسام بكر منذ فترة طويلة في صيد الأسماك وأب لعشرة أطفال، وافق مؤخراً نتيجة لتراجع عمليات الصيد والوضع الاقتصادي للعمل مع الوحدة البحرية "كوماندوز الحسكة" لحركة حماس، التي تم تشكيلها لتهريب المواد المتفجرة وألواح الحديد ورؤوس الصواريخ وكذلك صواريخ جراد من سيناء إلى قطاع غزة، حسب ادعاءات الاحتلال إنها من اعترافاته.

وأضاف الموقع وفقا للاعترافات التي قدمها "بكر" كما ادعى الاحتلال، بأنه كان مع آخرين يقوم بعمليات التهريب من البحر لصالح حماس، حيث كانوا يتصلون فيه ويبلغوه عن الموعد المحدد ويتحرك عبر "الحسكة" التي يمتلكها ويتوجه نحو المنطقة التي يتم تحديدها له من قبل عناصر حماس، وكان يتلقى على كل عملية تهريب من 500 إلى 1000 دولار، وأكد أنه قام بأكثر من عملية تهريب قبل اعتقاله من ضمنها 25 كيس من المواد المتفجرة كذلك مواد لصناعة الصواريخ.

انشر عبر