شريط الأخبار

الاحتلال يطلق نيرانه تجاه صيادين ومزارعين بغزة

01:05 - 30 تشرين أول / نوفمبر 2014

غزة - فلسطين اليوم


أطلقت زوارق بحرية إسرائيلية، اليوم الأحد، نيران أسلحتها الرشاشة تجاه قوارب صيادين فلسطينيين، قبالة شواطئ قطاع غزة، دون وقوع أي إصابات، في وقت فتحت فيه قوات من جيش الاحتلال نيران أسلحتها الرشاشة، تجاه أراضٍ زراعية جنوبي قطاع غزة.

وقال نزار عياش، نقيب الصيادين الفلسطينيين في قطاع غزة، إنّ قوات من البحرية الإسرائيلية فتحت صباح اليوم الأحد، نيرانها بكثافة تجاه مراكب الصيادين، خلال عملهم في الصيد، قبالة شواطئ غزة، دون أن يبلغ عن وقوع إصابات.

وأضاف عياش أن البحرية الإسرائيلية زعمت أن الصيادين تجاوزوا مساحة الصيد المسموح بها، وهي 6 أميال بحرية، وذلك تنفيذا لتفاهمات اتفاق وقف إطلاق النار بين الطرفين الفلسطيني والإسرائيلي برعاية مصرية.

وتابع: " البحرية الإسرائيلية، تُطلق نيرانها بشكل شبه يومي تجاه مراكب الصيادين وتعرقل عملهم".

وفي سياق آخر، قال شهود عيان، إن جيش الاحتلال الإسرائيلي أطلق نيرانه صباح اليوم الأحد تجاه أراضٍ زارعية، في مدينة خانيونس جنوبي قطاع غزة.

وأوضح الشهود أن قوات الجيش الإسرائيلي المتمركزة، على موقع كيسوفيم العسكري، أطلقت نيرانها تجاه أراض زراعية، وأحدثت أضرارا طفيفة في المحاصيل، دون أن يبلغ عن وقوع أي إصابات، وفق المصادر الطبية.

وبشكل شبه يومي، تطلق قوات من الجيش الإسرائيلي النيران تجاه الأراضي الزراعية، على الحدود مع قطاع غزة، كما وتستهدف مراكب الصيادين، وهو ما يعتبره الفلسطينيون "خرقا واضحا" لاتفاق الهدنة..

وتوصل الطرفان الفلسطيني والإسرائيلي في 26 أغسطس / آب الماضي إلى هدنة طويلة الأمد، برعاية مصرية، حربا إسرائيلية على قطاع غزة دامت 51 يوما، ما تسبب باستشهاد أكثر من ألفي فلسطيني، وجرح أكثر من 11 ألفا آخرين، وتدمير آلاف المنازل.

انشر عبر