شريط الأخبار

أبو يوسف ينفي نية الرئيس عباس تأجيل خطوة الذهاب لمجلس الأمن

09:13 - 24 تموز / نوفمبر 2014

رام الله - فلسطين اليوم

نفى الدكتور واصل أبو يوسف عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير ما نشرته بعض وسائل الإعلام المحلية والعبرية عن نية الرئيس محمود عباس تأجيل الذهاب لمجلس الأمن لطرح مشروع إنهاء الاحتلال الإسرائيلي.

وقال أبو يوسف لمراسل "فلسطين اليوم"، :" إن قرار القيادة الفلسطينية ومنظمة التحرير هو الذهاب إلى مجلس الأمن لطرح مشروع قرار إنهاء الاحتلال، مضيفاً ان اجتماعاً لجامعة الدول العربية سيعقد في 29 من الشهر الجاري وبعدها سيتم الذهاب للمجلس بغض النظر عن النتائج.

وحول ضمان السلطة الفلسطينية موافقة 9 دول أعضاء في مجلس الأمن على مشروعها، أوضح أبو يوسف، ان المهم هو الذهاب لمجلس الأمن سواء تم الحصول أو لم يتم، وفي حال كان هناك فيتو أمريكي على المشروع، ستتحمل الإدارة الأمريكية المسؤولية، وسيتم اتخاذ إجراءات وقرارا أخرى منها الانضمام لميثاق روما.

يشار، إلى أن صحيفة يديعوت أحرونوت العبرية قد ذكرت بأن الرئيس عباس قرار تأجيل الذهاب إلى مجلس الأمن لعدم حصوله على موافقة 9 أعضاء من المجلس على مشروعه، إضافة لانشغال العالم بالمحادثات النووية الايرانية.

انشر عبر