شريط الأخبار

احتقان بالقدس.. إطلاق مسيرة تهويدية ضخمة مساء اليوم وإجراءات احتلالية جديدة

08:53 - 23 تشرين أول / نوفمبر 2014

القدس المحتلة - فلسطين اليوم

تشهد مدينة القدس المحتلة حالة من الاحتقان الشديد، بعد أعلنت منظمات يهودية نيتها إطلاق مسيرة تهويدية ضخمة مساء اليوم حول أبواب المسجد الأقصى المبارك، انتقاما لمحاولة اغتيال أحد زعماء المستوطنين المتطرف "يهودا غليك" قبل عدة أيام.

وتأتي تهديدات المستوطنين بالتزامن مع إجراءات 'أمنية' جديدة في القدس المحتلة تبدأ شرطة الاحتلال تطبيقها اليوم لإجهاض المواجهات.

وقالت ان رئيس بلدية الاحتلال في القدس 'نير براخات' أعلن أنه 'سيتم اعتبارا من اليوم الأحد، تسيير 50 دورية مشتركة للشرطة والبلدية في القدس 'بهدف تعزيز الأمن'.

ونقلت الاذاعة عن برخات قوله: 'سيتم أيضا تسيير 30 دورية خاصة بحراسة المؤسسات التعليمية'.

وبحسب برخات؛ فإنه 'تقرر أيضا إضافة 215 حارس أمن في رياض الأطفال في القدس ونصب مئات كاميرات المراقبة في محيط المدارس وزيادة مناطيد المراقبة في سماء المدينة لتشمل كافة أرجائها'.

ومن جهة أخرى أعلنت منظمات يهودية نيتها إطلاق مسيرة تهويدية ضخمة مساء اليوم حول أبواب المسجد الأقصى المبارك، انتقاما لمحاولة اغتيال أحد زعماء المستوطنين المتطرف "يهودا غليك" قبل عدة أيام.

وكانت المنظمات أعلنت أنها ستنظم المسيرة في تمام الساعة 6:00 مساءً انطلاقاً من ساحة حائط البراق، وستلتف حول أبواب الأقصى جميعها، وسيتم خلالها رفع رايات "الهيكل المزعوم"، والمطالبة بفتح جميع أبواب الأقصى لليهود.

ومن المتوقع أن يشارك في المسيرة عدد كبير من أفراد منظمات "الهيكل المزعوم"، وطلاب لأجل الهيكل، وهليبا، وأمناء الهيكل، ونساء لأجل الهيكل".

كما أعلنت تلك المنظمات نيتها تنفيذ برامج توراتية إرشادية وتعليمية داخل ساحات المسجد الأقصى، خلال فترتي الاقتحامات، ابتداءً من الساعة 7:30 صباحاً، ومن جديد مع الساعة 12:30 مساءً.

يذكر أن مدينة القدس المحتلة تشهد حالة من الاحتقان الشديد، إثر تزايد عمليات الطعن والدهس التي ينفذها شبان مقدسيين، رداً على استمرار انتهاكات الاحتلال بحق المسجد الأقصى وأهالي القدس عامة.

انشر عبر