شريط الأخبار

اهرونوفتش: نحن في معركة بالقدس لا يمكن حسمها سريعًا

10:22 - 19 كانون أول / نوفمبر 2014

وكالات - فلسطين اليوم


  قال وزير الأمن الداخلي الإسرائيلي "يتسحاك أهرونوفيتش" إن إعادة الهدوء إلى القدس المحتلة سوف يستغرق شهورًا، مضيفًا أن "إسرائيل تعيش الآن في معركة لا يمكن حسمها مرة واحدة، وإنما تستغرق شهورًا".

وأوضح أهرونوفيتش لموقع صحيفة "يديعوت أحرنوت" الأربعاء أن شرطته تنوي إضافة 200 آخرين من عناصرها وعناصر الوحدات الخاصة قبالة الأحياء المقدسية التي نصبت الحواجز على مداخلها لفحص كل مركبة تخرج منها.

وأضاف أن السلطات الإسرائيلية ستواصل سياسة هدم البيوت، مشيرًا إلى أنه لم تكن هناك أية معلومات استخبارية بشأن كل منفذي العمليات الأخيرة، وأن إسرائيل تستيقظ كل يوم وتواجه عملية جديدة.

وتابع أنه "لا يوجد مجموعات منظمة خلف المنفذين، ولم يكن هناك أية علاقة بينهم، ليخلص إلى أنه من الصعب الوصول إلى إنسان قرر تنفيذ عملية في صبيحة الغد".

وبحسب أهرونوفيتش، فإن الحديث ليس عن انتفاضة ثالثة، وإنما عن "هبة شعبية يومية"، وأن إسرائيل تعمل على إعادة الهدوء إلى القدس المحتلة, بحسب تعبيره.

وأضاف أن رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس يقود عملية التحريض، وأن شبكات التواصل الاجتماعي تصعب العمل على المؤسسة الاسرائيلية، وأنه يجري "تفعيل الإرهاب عن طريق شبكة الإنترنت، وتشجيع تنفيذ العمليات", على حد قوله.

 

انشر عبر