شريط الأخبار

أقدم النواب الإداريين في سجون الاحتلال

الاحتلال يقرر الإفراج عن النائب ياسر منصور الخميس المقبل

01:50 - 16 حزيران / نوفمبر 2014

غزة - فلسطين اليوم

قال مركز أسرى فلسطين للدراسات، إن سلطات الاحتلال قررت الإفراج عن النائب ياسر داوود سليمان منصور ( أبو عمار ) 44 عاما من مدينة نابلس وذلك يوم الخميس المقبل العشرين من الشهر الجاري.

وأوضح مدير المركز الصحفي أسامة شاهين بان النائب "منصور" معتقل بشكل ادارى منذ عامين بتاريخ 24/11/2012،ويعتب راقدم النواب الاداريين فى سجون الاحتلال،  وقد اعتقل سابقاً ست مرات وقضى في سجون الإحتلال عشرة أعوام ، منها ما يزيد عن خمسة أعوام في الإعتقال الإداري.

 وأضاف " شاهين " بأن سلطات الإحتلال تحتجز في سجونها 24 نائباً فلسطينياً، منهم 18 نائباً معتقلين إدارياً، و6 منهم موقوفين ومحكومين أحكاماً مختلفة أبرزهم القائد مروان البرغوثي المحكوم بالسجن 5 مؤبدات، والقائد أحمد سعدات أمين عام الجبهة الشعبية والمحكوم بالسجن 30 عاماً، والدكتور عزيز دويك رئيس المجلس التشريعي الفلسطيني ، والنائب داود كامل داود ،وفتحي القرعاوي ،ورياض محمود رداد .

وأشار "شاهين" في بيان له  أن عدد النواب المعتقلين كان 27 نائبا تقلص هذا الأسبوع بعد الإفراج عن النائب محمد إسماعيل الطل ، والنائب محمد مطلق أبو جحيشة ، والنائب إبراهيم دحبور ، إلى 24 نائبا مشيراً إلى أن معظمهم معتقلين إداريا .     

وذكر شاهين أن الأسرى النواب المعتقلين إدارياً، هم كلا من: حاتم  رباح رشيد قفيشة ، محمد جمال نعمان عمران النتشه ، عبد الجابر مصطفى فقهاء ، محمد محمود أبو طير ، محمد ماهر بدر ، نزار عبد العزيز رمضان ،حسن يوسف خليل ، إبراهيم سعيد  أبو سالم ، حسني محمد البوريني ، عبد الرحمن زيدان ، عزام نعمان سلهب ، أحمد عبد العزيز مبارك ، عمر محمود مطر ، فضل محمد حمدان ، نايف محمود رجوب ، سمير صالح القاضي ، باسم أحمد الزعارير ، ياسر منصور .

واعتبر شاهين إن اعتقال النواب وممثلي الشرعية الفلسطينية يستخدمه الاحتلال كورقة ضغط سياسية ، وأن هناك قرار من قبل الاحتلال لإبعادهم عن ساحة العمل على أرض الوقع ولاستنزاف طاقاتهم ،مطالبا بالعمل الجاد للإفراج عن النواب المختطفين .

انشر عبر