شريط الأخبار

"عباس" يلتقي وزير الخارجية الألماني ويطلعه على التصعيد الإسرائيلي في "الأقصى"

07:53 - 15 تموز / نوفمبر 2014

رام الله - فلسطين اليوم

استقبل الرئيس ، محمود عباس، "أبومازن"، ظهر السبت، في مقر المقاطعة، الرئاسة الفلسطينية، في مدينة رام الله، بالضفة الغربية المحتلة، وزير الخارجية الألماني، فرانك فالتر شتاينماير، والوفد المرافق له.

وقال وزير الخارجية ، رياض المالكي، خلال مؤتمر صحفي مشترك مع الضيف الألماني، إن اللقاء، الذي جمع أبو مازن مع شتاينماير، كان وديا وحميميا، وتطرقت المباحثات الفلسطينية الألمانية لكافة القضايا ذات الاهتمام المشترك.

وأضاف "المالكي" أن الوزير الألماني استمع مع الرئيس عباس لشرح واف حول الأوضاع وتطوراتها في منطقتنا، وتحديدا التصعيد الخطير الذي أقدمت عليه الحكومة الإسرائيلية إزاء المسجد الأقصى المبارك، والأماكن المقدسة، ومدينة القدس المحتلة بشكل عام.

وأوضح الوزير أن شتاينمار استمع من الرئيس الفلسطيني حول الموقف الفلسطيني والرغبة في تهدئة الأوضاع في المسجد الأقصى والمنطقة المحيطة به وليس عملية التصعيد وبالتالي إذا كان هناك رد من الجانب الإسرائيلي فعليه أن يلتزم بالوضع القائم في المسجد الأقصى المبارك لمئات السنوات وأن يسمح للمصلين بدخول المسجد دون أي حواجز أو تعقيدات وأن يوفر لهم كافة التسهيلات الممكنة.

انشر عبر