شريط الأخبار

السفير: فتح معبر رفح مرهون بإستقرار الوضع الأمني في سيناء

08:40 - 13 حزيران / نوفمبر 2014

وكالات - فلسطين اليوم

كشف السفير الفلسطيني لدى القاهرة جمال الشوبكي، أن لقاءً عُقد مع جهات مصرية لم يسميها، تناول الاجتماع طلب فتح معبر رفح الحدودي مع قطاع غزة لإدخال المواطنين الفلسطينيين العالقين في الجانب المصري.

وقال الشوبكي في تصريح إعلامي اليوم ان الجهات المصرية أبلغتهم ان معبر رفح لا يمكن فتحه حالياً لدواعي الحالة الأمنية في سيناء، وأن الأمور صعبة حالياً ومعقدة"، مشيراً بنفس الوقت إلى أنهم أخذوا وعود بفتح المعبر فور استقرار الأوضاع في سيناء".

وأضاف "الجهود ستتواصل مع الجهات المصرية لفتح المعبر في أقرب وقت".

وأوضح الشوبكي، "حسب اللقاء الذي عقد فإنه تم إبلاغنا مجددا ان قرار فتح المعبر الآن بيد الجيش المصري وليس بيد جهات سياسية".

لكن السفير أوضح ان السفارة الفلسطينية تساعد العالقين في الجانب المصري، وقد قامت في تأجير شقق لهم على نفقة السلطة الفلسطينية، مضيفا "نحن نقدم ما نستطيع وفق الإمكانيات المحدودة التي نمتلكها لتخفيف عن مواطنينا العالقين لحين فتح المعبر ودخولهم القطاع، ومن يطرق باب السفارة لا نغلقه في وجهه".

وكانت قد أعلنت السلطات المصرية بـ 25 أكتوبر المنصرم، حالة الطوارئ لثلاثة أشهر في قسم شمال ووسط شبه جزيرة سيناء، وذلك إثر مقتل ثلاثين جنديا في هجوم انتحاري استهدف حاجزا للجيش المصري.

 وقررت منذ ذلك السلطات المصرية إغلاق معبر رفح الحدودي مع قطاع غزة حتى إشعار آخر، بحسب ما أوردت وكالة أنباء الشرق الأوسط المصرية الرسمية ومسؤولون في المعبر.

انشر عبر