شريط الأخبار

لأول مرة..انتشار أميركي في الأنبار

11:48 - 11 حزيران / نوفمبر 2014

جنود امريكان
جنود امريكان

وكالات - فلسطين اليوم

نشر الجيش الأميركي، الاثنين، قوة عسكرية في محافظة الأنبار العراقية للمرة الأولى منذ بد الحملة ضد "تنظيم الدولة"، وسط استمرار المواجهات بين القوات العراقية والمتشددين في عدة محافظات.

 وأعلنت المتحدثة باسم بنتاغون، أليسا سميث، إن 50 جنديا أميركيا تفقدوا قاعدة عين الأسد الجوية بالأنبار "بهدف احتمال استخدام الموقع مستقبلا لتقديم النصائح والمساعدة في عملية دعم القوات العراقية".

 وهي المرة الأولى التي يتنشر فيها جنود أميركيون في الأنبار، منذ أن قررت واشنطن إرسال مستشارين عسكريين غلى العراق لدعم بغداد بمواجهة مسلحي التنظيم المتشدد الذي يسيطر على مناطق واسعة.

 وأكدت بنتاغون أن الفريق، الذي وصل إلى القاعدة الواقعة في وسط الصحراء، يضم بعض الجنود الذين يؤمنون الحماية، لكنه ليس مكلفا تسليم أسلحة للعشائر السنية التي تحارب المتشددين في الأنبار.

 وعلى صعيد المواجهات، أمرت قوات الحكومة العراقية الميليشيات الشيعية بالابتعاد عن الخطوط الأمامية أثناء التقدم في المناطق السنية، التي يسيطر عليها مقاتلو تنظيم الدولة، وذلك للحد من مشاعر العداء من سكان القرى.

 وبدأت القوات الحكومية المدعومة بضربات جوية تقودها الولايات المتحدة التقدم في مدينة بيجي بمحافظة صلاح الدين، التي يسيطر عليها المتشددون الذين يحاصرون بالمنطقة أيضا أكبر مصفاة للنفط في العراق.

 ونقلت رويترز عن قائد القوات المسلحة في صلاح الدين، اللواء عبد الوهاب السعيدي، قوله إنه قرر ابعاد الميليشيات عن الخطوط الأمامية وتكليفهم بمهام مثل تأمين المناطق خلف قوات الأمن المهاجمة.

 وبعد أن حرقت مجموعات مسلحة موالية للحكومة منازلا لقرويين سنة، قال السعيدي إن مسحي الميليشيات يفتقرون إلى الانضباط، ويفقدون السيطرة على أنفسهم بسهولة كما ينقصهم التدريب العسكري الملائم.

 

انشر عبر