شريط الأخبار

تعبر عن رفض الشارع لأي مناكفات ..

الجهاد: عملية الطعن بـ"تل أبيب" هي الرد الأنسب على ما يجري بالأقصى

02:54 - 10 حزيران / نوفمبر 2014

غزة - فلسطين اليوم

أكد حركة الجهاد الإسلامي أن عملية الطعن الذي نفذها شابٌ فلسطيني من نابلس ظهر اليوم في مدينة "تل أبيب" هي الطريقة الأنسب للرد على جرائم الاحتلال بحق القدس والأقصى المبارك.

وأشادت الحركة في بيان وصل "فلسطين اليوم الإخبارية" نسخة عنه اليوم الاثنين بعملية الطعن التي أدت لإصابة جندي صهيوني بجراح خطيرة.

وقالت الحركة:" نعتبر أن هذه الأعمال هي الرد الحقيقي على العدوان بحق الأقصى والقدس والجريمة الأخيرة التي ارتكبتها شرطة الاحتلال بحق الشاب خير الدين حمدان من بلدة كفر كنا في الداخل المحتل.

وأضافت الحركة في بيانها: "إن هذا هو الرد الأنسب الذي يؤكد على صوابية النهج الوطني ويعيد توجيه البوصلة نحو القدس وفلسطين ويعبر عن رفض الشارع الفلسطيني لأي مناكفات تبعدنا عن الثوابت والأولويات الوطنية".

انشر عبر