شريط الأخبار

إسرائيل تصادر 13 ألف دونم من الأراضي الفلسطينية جنوب القدس

03:51 - 08 حزيران / نوفمبر 2014

رام الله - فلسطين اليوم

اعتبر رئيس هيئة مقاومة الجدار والاستيطان زياد أبو عين، قرار سلطات الاحتلال "الإسرائيلي" الاستيلاء على 13 ألف دونم من أراضي قرية بيت إكسا، إرهاب دولة ممنهج ومتعمد، ويعبر عن عنصرية الاحتلال وغطرسته.

وأوضح أبو عين في تصريح له اليوم السبت، أن هذه القرارات ستحرم عشرات المزارعين من الوصول إلى أراضيهم الزراعية، ما يشكل خطرا على مستقبل الثروة الزراعة في فلسطين.

جاء تصريح أبو عين تعقيبا على قيام سلطات الاحتلال بتوزيع قرارات "مصادرة- وضع اليد" على 12852 دونما من أراضي قرية بيت إكسا الواقعة شمال غرب مدينة القدس، موقعة من قائد جيش الاحتلال في الضفة الغربية نتسان آلون.

وحذر أبو عين من خطورة هذه القرارات التي تهدف لتهويد قرية بيت إكسا بالكامل، ضمن سياسة الترحيل والترهيب التي تمارسها سلطات الاحتلال على الفلسطينيين في كل مكان، مشيراً إلى أن سلطات الاحتلال كانت قد أغلقت القرية وحاصرتها بالحاجز والجدار الفاصل، وحولتها إلى سجن كبير يضم قرابة 2500 نسمة.

وأكد أن هذه الحملة المسعورة التي يشنها الاحتلال على الأرض الفلسطينية ما هي إلا تأكيد على عنصريته وإجرامه وفاشيته، وجاءت في وقت يشن فيه الاحتلال عملية تهويد للمسجد الأقصى ومدينة القدس التي تتعرض يوميا لاقتحامات ومداهمات من قبل جنود الاحتلال.

انشر عبر