شريط الأخبار

مركزية فتح: مهرجان عرفات سيقام في غزة مهما كانت الظروف

05:18 - 07 تموز / نوفمبر 2014

رام الله - فلسطين اليوم

أكد رئيس مجلس أمناء مؤسسة الشهيد ياسر عرفات وعضو اللجنة المركزية للحركة ناصر القدوة، أن احياء حركة فتح لذكرى الشهيد الرئيس ياسر عرفات ستتم في قطاع غزة مهما كانت الظروف.

وكانت فجر اليوم الجمعة وقعت عدة تفجيرات متزامنة استهدفت منصة مهرجان إحياء ذكرى استشهاد عرفات وعدد من سيارات قادة حركة فتح.

وقد أدانت اللجنة المركزية لحركة "فتح" التفجيرات الخطيرة التي حدثت في قطاع غزة فجر اليوم ضد كوادر الحركة، محملة حركة "حماس" مسؤوليتها.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي عقدته اللجنة المركزية، اليوم الجمعة في مقر الرئاسة بمدينة رام الله، عقب الاجتماع الطارئ الذي عقدته مع الرئيس محمود عباس، وبحثت خلاله التصعيد الإسرائيلي في القدس، خاصة في المسجد الأقصى المبارك، والتفجيرات الخطيرة في قطاع غزة.

ويرى القدوة، أن الجريمة التي حدثت في غزة تهدف إلى وقف إحياء شعبنا الفلسطيني خاصة في قطاع غزة للذكرى العاشرة لاستشهاد القائد المؤسس ياسر عرفات، وبشكل خاص وقف المهرجان المركزي المخطط له يوم 11/11/2014 في أرض الكتيبة.

وفي هذا المجال، أعربت اللجنة المركزية عن ثقتها بموقف شعبنا الفلسطيني وجماهيرنا في القطاع، وإصرارها على إحياء الذكرى بالشكل المناسب وبالطريقة التي سيتم الاتفاق عليها بمشاركة قيادة الحركة،

وذكرت أن هناك تأثيرات خطيرة لما جرى على العلاقة الثنائية بين "فتح" و"حماس"، وعلى مسار المصالحة.

وأكدت "مركزية فتح" حرصها وتمسكها الشديدين بواجبها الوطني فيما يتعلق بإعادة إعمار غزة، وتمسكها بحكومة الوفاق الوطني، مشددة على أنها ستجد الوسيلة المناسبة للاستمرار في هذه المهام الوطنية رغم إدراكها للتأثيرات الخطيرة للجريمة التي وقعت حول مجمل الأوضاع.

انشر عبر