شريط الأخبار

مسيرات احتجاجية بمدن تركية لإدانة العدوان "الإسرائيلي" على الأقصى

09:17 - 06 حزيران / نوفمبر 2014

وكالات - فلسطين اليوم

نظمت هيئة الإغاثة والمساعدات الإنسانية التركية (IHH) وبعض المنظمات الأهلية الأخرى، وقفات ومسيرات احتجاجية في عدد المدن التركية، للتنديد بالعدوان "الإسرائيلي"، على المسجد الأقصى، في مدينة القدس.

ففي مدينة اسطنبول، احتشد أعضاء الهيئة التركية، بالقرب من ميدان تقسيم الشهير، وهم يرددون هتافات مناهضة للعدوان "الإسرائيلي"، من قبيل: "الشعب الفلسطيني ليس بمفرده"، والسلام من اسطنبول للأقصى"، و"إسرائيل" القاتلة ستلقى عقابها".

وعقب ذلك خرج المحتجون في مسيرة جابت بعض الشوارع بالمنطقة، وفي كلمته التي ألقاها أمام المحتجين، قال بولنت يلدريم رئيس الهيئة الإغاثية، إن "إسرائيل" اعتدت على المسجد الأقصى، وألقت بالقرآن الكريم على الأرض، وفجرت قنابل به".

واستطرد المسؤول الإغاثي التركي قائلا: "المتهمون الذين نحملهم المسؤولية هم/ "إسرائيل"، وروؤساء الجمعيات المسلمة، وغيرهم ممن يجلسون على عروشهم، وفي قصورهم، المتهمون هم الجماعات الدينية، وزعماء الدول الإسلامية الذين لا يجتمعون من أجل إنقاذ الأقصى من تلك الاعتداءات"، مشيرا إلى أن "المسلمين يواجهون الصهاينة وليس اليهود، لأن هناك بعض اليهود الذين انتفضوا رفضا لاعتداء الصهاينة على المسجد الأقصى".

وفي العاصمة أنقرة، وفي مدن سكاريا، وبولو ودنيزلي، نظمت الهيئة ذاتها  مع جمعيات أهلية أخرى، وقفات مماثلة، أدانت من خلالها ذلك العدوان، من خلال هتافات مناهضة للحكومة "الإسرائيلية"، وكلمات ألقاها بعض ممثلي الهيئة والتي أكدوا فيها وقوفهم بجانب الشعب الفلسطيني، ضد العدوان "الإسرائيلي".

كما احتشد عدد من المحتجين أمام السفارة "الإسرائيلية" بأنقرة، وهم يرددون هتافات مناهضة للصهيوينة وإسرائيل، مطالبين المجتمع الدولي والإسلامي بسرعة التحرك من أجل إنقاذ الأقصى من تلك الهجمات، كما ألقى بعضهم قاذورات في حديقة السفارة.

انشر عبر