شريط الأخبار

القيادي الرازم: عمليات الدهس بالقدس أعادت لنا العزة والكرامة

02:50 - 05 تموز / نوفمبر 2014

غزة - فلسطين اليوم

أكد الأسير المحرر والقيادي في حركة الجهاد الإسلامي فؤاد الرازم أن عملية القدس البطولية التي نفذت اليوم والعملية السابقة التي نفذها الشهيد معتز حجازي أعادت لنا عزتنا وكرامة الشعب الفلسطيني لأن لا عزة ولا كرامة لنا ما دام الاحتلال يواصل انتهاكاته بحق المسجد الأقصى المبارك.

وقال الرازم في تصريح صحفي اليوم الأربعاء: "الشعب الفلسطيني وخاصة المقدسيين أمام خيارين لا ثالث لهما إما الاستسلام والخضوع للمحتل وإما الجهاد والاستشهاد، فلا سبيل لنا إلا الجهاد والمقاومة التي أثبتت على مدار السنوات السابقة أن المحتل لا يفهم لغة المفاوضات المتعثرة منذ 20 عاماً لكنه يفهم جيداً لغة الاستشهاد والجهاد لردعه في الاستمرار من ممارساته.

وأوضح الرازم أن المقدسيين اليوم يدافعون وحدهم عن المسجد الأقصى المبارك ويدافعون عن كرامة الأمة العربية والإسلامية في ظل التخاذل العربي تجاه المقدسيين والمدينة المقدسة.

وأشار الرازم إلى أن عمليات الدهس البطولية في القدس تدفع المعارضة الصهيوني وخاصة أتباع أفغدور ليبرمان إلى الضغط على رئيس حكومتهم لزيادة القبضة الحديدية والإحكام جيداً على المقدسيين، مؤكداً ان هذا التوجه المتطرف الصهيوني سيؤدى إلى عمل جهادي أكبر في القدس المحتلة.

وطالب الرازم إلى العمل الوحدوي الفلسطيني لمواجهة المشروع الصهيوني برؤية استراتيجية واضحة تجمع الكل الفلسطيني.

انشر عبر