شريط الأخبار

مضرب لليوم 47: تدهور خطير على حالة الأسير رائد موسى الصحيّة

12:03 - 05 تموز / نوفمبر 2014

أفاد محامي هيئة شؤون الأسرى كريم عجوة بأن الأسير رائد فيصل فارس موسى، سكان جنين الذي يخوض إضرابا مفتوحا عن الطعام منذ 23/ أيلول الماضي ضد اعتقاله الإداري التعسفي للمرة الثالثة ويقبع في مستشفى برزلاي الإسرائيلي، يمر في أوضاع صحية حرجة للغاية.

وقال عجوة، في بيان صادر عن الهيئة، إن الأسير موسى مقيد اليدين والرجلين في سرير المستشفى على مدار 24 ساعة، ولا يسمح له بالذهاب إلى الحمام إلا وهو مقيد، وأن الأسير قام بالاحتجاج على ذلك بالإضراب عن الماء لمدة 3 أيام، وعلى ضوئها تم الاكتفاء بتوثيق يده اليسرى ورجله اليمنى من الساعة السادسة صباحا حتى الساعة السادسة مساء.

واعتبر عجوة أن هذا الإجراء لأسير مضرب عن الطعام  وفي وضع صحي سيء داخل مستشفى غير أخلاقي ويخالف التقاليد والأعراف الطبية والإنسانية.

وأشار عجوة إلى أن الحالة الصحية للأسير موسى أصبحت سيئة، حيث هبط وزنه من 105 كغم إلى 82 كغم، وانه يعاني من آلام في المعدة وعدم الإحساس بقدميه ويمر في حالات دوخة وانه يستفرغ كل يوم ما بين 4-5 مرات.

يذكر أن الأسير رائد موسى يرفض تناول المدعمات الغذائية والسكر والملح ولا يتناول سوى الماء، وكانت سلطات الاحتلال قد جددت له الاعتقال الإداري 3 مرات، المرة الأولى 6 شهور والمرة الثانية 6 شهور أخرى تم تخفيضها إلى 4 شهور، والمرة الثالثة صدر بحقه إجراء اعتقال إداري لمدة 4 شهور تنتهي يوم 27/1/2014.

والأسير رائد أول أسير إداري يخوض إضرابا ضد الاعتقال الإداري بعد توقف الاضراب الجماعي للأسرى الإداريين والذي استمر 62 يوما، وتوقف بسبب العدوان على قطاع غزة في شهر تموز الماضي.

ولا زال يقبع في سجون الاحتلال 550 معتقلا إداريا، حيث ارتفع عدد الإداريين في الأشهر الأخيرة.

انشر عبر