شريط الأخبار

إصابة فتى مقدسي بجروح بعد تعرضه لحادثة اختطاف

07:08 - 04 تموز / نوفمبر 2014

القدس المحتلة - فلسطين اليوم

 أصيب الفتى المقدسي أمير مجدي رمضان (16 عاماً)، اليوم الثلاثاء، بجروح ورضوض، بعد تعرضه لحادثة اختطاف في بلدة بيت حنينا في القدس المحتلة.

وقال والد الفتى مجدي رمضان: "إن ابنه أمير تعرض لحادثة اختطاف أثناء توجهه لمدرسته في بيت حنينا عند الساعة السابعة والنصف صباحاً، حيث صدمته مركبة بيضاء وهو يستقل دراجة نارية صغيرة يحمل رخصتها ويستخدمها كوسيلة نقل توصله من مكان سكنه في حي واد الجوز الى بيت حنينا حيث مدرسته، وبعد أن صدمته المركبة ترجل منها 3 مجهولين دون أن يحدد هويتهم واختطفوه قبل ان يضربوه على رأسه بمسدس ويضعوه في حقيبة المركبة الخلفية".

وأضاف أن أبنه اختفى لعدة ساعات وعند الساعة الـ1:45 دقيقة عثر عليه ملقىً على الارض في بلدة بيت حنينا، وتم تحويله الى مستشفى 'هداسا عين كارم' لتلقي العلاج اذ أصيب بنزيف بسيط في الرئتين ورضوض بالجسم.

ولفت رمضان الى 'أنه وجد بجانب نجله على الأرض سترة كان بجيبتها كتاب توراتي صغير، وأن شرطة الاحتلال بالقدس تجري تحقيقاتها بالموضوع وكانت على علم باختفاء نجله منذ ساعات قبل الظهر، والتي بدورها عقبت أن الموضوع 'حادث سير تطور إلى شجار'.

انشر عبر