شريط الأخبار

السيسي: الإخوان أرادوا تحويل سيناء إلى إمارة

07:09 - 03 أيلول / نوفمبر 2014

القاهرة - فلسطين اليوم

قال الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، إن مناورة "بدر 14" المسلحة تأتي في وقت تتعرض بلاده إلى معركة وجود، من بين فصولها الهجوم الأخير في شمال سيناء، وأشار إلى أن "الإخوان المسلمين" أرادوا فصل سيناء وتحويلها إلى إمارة.

موضحاً في الوقت عينه أن إدارته ستتخذ المزيد من الإجراءات لإخلاء المنطقة الحدودية مع غزة، من ضمنها التعويضات التي قد تصل إلى بليون جنيه.

وقال السيسي في كلمة على هامش فعاليات المناورة الإستراتيجية الكبرى للقوات المسلحة "بدر 2014" ، إنها أظهرت "مدى القدرات القتالية العالية للقوات المسلحة، مشيراً إلى أن هذه المناورة تأتي في وقت تخوض مصر معركة تستهدف وجودها".

وأكد أن "الحادث الإرهابي الذي استهدف جنودنا في العريش، لا يمكن فصله عن معركة الوجود التي تخوضها مصر ضد الإرهاب، مشدداً على أن لا أحد يستطيع كسر إرادة مصر وجيشها."

ولفت إلى أنه سيتم "اتخاذ المزيد من الإجراءات لإخلاء المنطقة الحدودية، مؤكداً أنه سيقوم بتعويض أهالي سيناء بملايين الجنيهات وقد تصل التعويضات إلى بليون جنيه".

وقال السيسي إن "أهالي سيناء أهلنا ونحن مسؤولون عن تخفيف المعاناة عنهم"، مضيفاً أن التنمية في سيناء تحتل أولويتنا، وهذه التنمية ستستمر، ولن ننتظر حتى يكون الأمن كاملاً (...) عندما يخرج أهالي سيناء من بيوتهم يجب أن نعوضهم التعويض المناسب، ولن ننسى لهم هذه التضحية".

انشر عبر