شريط الأخبار

أبو مرزوق يوضح موقفه من خطة سيري ويفند أخطائها

03:57 - 03 تموز / نوفمبر 2014

غزة - فلسطين اليوم

نفى نائب رئيس المكتب السياسي لحركة حماس الدكتور موسى أبو مرزوق أن يكون قد وافق على خطة مبعوث الأمم المتحدة في الشرق الأوسط روبرت سيري المتعلقة بإعمار قطاع غزة بعد الحرب الصهيونية.

وقال أبو مرزوق في تصريح صحفي وصل فلسطين اليوم نسخة عنه مساء اليوم الاثنين: "نحن رفضنا أن تكون الأمم المتحدة طرفاً مقرراً في الإعمار في المباحثات الغير مباشرة في القاهرة، لأن حماس لم تكن طرفاً مقبولاً عند العديد من الأطراف الدولية بما فيها أمريكا والكيان الصهيوني.

وأضاف: " لم تعرض خطة المبعوث الدولي سيري إطلاقاً علينا بأي صورة من الصور، لذلك هناك إصرار من الجميع بأن السلطة الفلسطينية من خلال حكومة التوافق الوطني هي المسؤولة عن الإعمار، وحركة حماس سلمت الحكومة وإدارة القطاع لحكومة التوافق والتي تلكأت بالقيام بمسؤولياتها ولم تكن حماس طرفا في أي اتفاق رسمي بخصوص الإعمار.

وأوضح أبو مرزوق، أن حركته أصرت خلال التفاوض غير المباشر على رفع الحصار وفتح المعابر وتسهيل عبور مستلزمات الإعمار.

وفيما يتعلق بالموافقة أكد أبو مرزوق أنه لم يصدر منه ولا من أي مسؤول في حماس أي تصريح بالموافقة على خطة روبرت سري، مبيناً أن حماس ستعمل إلى جانب كل القوى السياسية والمجتمعية في قطاع غزة على تعديل الخطة المرفوضة وإصلاح الأخطاء التي بها .

وقد فند أبو مرزوق أخطاء خطة سيري وهي كالتالي:

أ‌.       اعتراض "إسرائيل" على المنتفعين في إعادة الإعمار.

ب.     اعتراض "إسرائيل" على الكميات المقرة لأصحاب البيوت المهدمة كليا أو جزئيا.

‌ج.     اعتراض "إسرائيل" على إعادة البناء في بعض المناطق.

‌د.       الإجراءات الطويلة والمعقدة والتي تعيق الإعمار.

انشر عبر