شريط الأخبار

الشاباك يقتحم منزل أسيرين مقدسيين ويسلم شقيقهم بلاغا للمقابلة

10:52 - 03 تشرين أول / نوفمبر 2014

أفاد مركز أسرى فلسطين للدراسات أن عناصر جهاز المخابرات الاسرائيلي "الشاباك" اقتحمت فجر امس الأحد منزل عائلة الأسيرين الشقيقين مراد وأحمد نمر من بلدة صور باهر بمدينة القدس المحتلة، و أجرت عملية تفتيش فى كل أنحاء المنزل، ودمرت بعض محتوياته وأثاثه .

وأوضحت الناطقة الإعلامية للمركز فى الضفة الغربية "أمينة الطويل" أن العناصر المُقتَحِمة سلّمت الأسير المحرر إبراهيم نمر شقيق الأسيرين استدعاء لمقابلة المخابرات الثلاثاء المقبل، في مركز المسكوبية بمدينة القدس، وهذه ليست المرة الأولى التي يقوم بها الشاباك باقتحام المنزل والعبث بمحتوياته واستدعاء أقارب الأسيرين.

واستنكرت "الطويل" ما أقدمت عليه عناصر الشاباك من خلال تهديد العائلة أنها لن تسمح لفرحتهم أن تكتمل بالإفراج عن نجلهم أحمد بعد شهرين، ولن تسمح لنجلهم مراد بالخروج من عزله بعد خمس سنوات معافى الجسم حسب قولهم.

جدير بالذكر أن الأسير مراد نمر (30 عاماً)، معتقل منذ 3/1/2010 وصدر بحقه حكم بالسجن 10 سنوات؛ بتهمة الإنتماء لكتائب القسام، ولا يزال معزولاً منذ 15/8/2013؛ بحجة استمراره في نشاطه ضد الاحتلال من داخل السجن، وهو محروم من زيارة ذوويه أو المحامي منذ تاريخ عزله في سجن ريمون الصحراوي، بينم الأسير أحمد نمر معتقلاً منذ 27/2/2011، وصدر بحقه حكم بالسجن 4 سنوات لانتمائه لحركة حماس، حيث من المتوقع الإفراج عنه بعد شهرين .

انشر عبر