شريط الأخبار

الشخصيات الفلسطينية المستقلة": الامتناع عن تنفيذ المصالحة يهدد القدس وغزة

12:36 - 01 تشرين أول / نوفمبر 2014

غزة - فلسطين اليوم

اعتبر "تجمع الشخصيات الفلسطينية المستقلة"، أن عدم تنفيذ اتفاق المصالحة من شأنه أن يضع مدينة القدس المحتلة في خطر شديد كما أنه سيعيق عملية إعمار قطاع غزة، داعيا للإسراع في تطبيق ذلك الاتفاق وتسهيل عمل حكومة التوافق ومواجهة المصالح الشخصية التي تهدد وجود القضية الفلسطينية، حسب تعبيره.

وقال رئيس التجمّع ياسر الوادية، في بيان صحفي تلقت "فلسطين اليوم" نسخة عنه، "إن تنفيذ المصالحة يعزز من عمل حكومة الإنقاذ والوفاق الوطني ويزيد من صمود وقوة إخواننا المقدسيين، كما أنه يلبي طموحات كافة أبناء الشعب الفلسطيني وأطيافه الداعية لإنهاء الانقسام"، مضيفا أن انشغال بعض الأطراف الداخلية الفلسطينية بحماية الانقسام وتحقيق مصالحهم الحزبية الضيقة كان له أكبر الأثر على استمرار عمليات التهويد الممنهجة والانتهاكات الإسرائيلية التي تنتظر تطبيق المصالحة وتوحيد الجهود الصادقة لوقفها.

وأضاف الوادية، "المصالحة الفلسطينية ستحمي تاريخنا ومقدساتنا وستعيد توجيه بوصلة القرار الفلسطيني نحو الاستقلال وسترد الاعتبار لدماء الشهداء وستعزز من صمود أبنائنا في قطاع غزة الذين سيواجهون البرد القارص والأمطار في العراء وداخل المنازل المهدمة ومدارس الإيواء إن لم يتم تنفيذ المصالحة"، مضيفاً "الانقساميون في وطننا يعتاشون من خلال معاناة شعبنا ويتغذوا على النكبات والكوارث التي يصنعوها للفلسطينيين في الوطن والشتات، ولا يهمهم سوى تنفيذ أجنداتهم غير مبالين بالمشروع الوطني"، وفق رأيه.

وأشاد عضو الإطار القيادي لمنظمة التحرير الفلسطينية، بصمود المواطنين المقدسيين ضد الاعتداءات التي يمارسها الاحتلال الإسرائيلي بحقهم

انشر عبر