شريط الأخبار

الإعلام": إغلاق الاحتلال للأقصى سابقة لا تقل خطورة عن إحراقه

10:42 - 30 تشرين أول / أكتوبر 2014

القدس المحتلة - فلسطين اليوم

اعتبرت وزارة الإعلام، أن قرار دولة الاحتلال إغلاق المسجد الأقصى المبارك للمرة الأولى منذ احتلاله عام 1967 سابقة لا تقل خطورة عن جريمة إحراقه في 21 آب عام 1969.

ورأت الوزارة أن قيام جيش الاحتلال بمنع العاملين والمصلين من دخول المسجد الأقصى وباحاته تمهيداً لتمرير مخططات إحتلالية شيطانية، لفرض سياسة الأمر الواقع، وإطلاق كل أشكال العدوان بحق الأقصى الأسير.

وأكدت الوزارة أن هذا القرار العنصري يجب أن لا يواجه ببيانات الاستنكار والشجب والإدانة المعهودة، بل يتطلب تطوير الموقف الرسمي والشعبي في العالمين العربي والإسلامي من قبلة المسلمين الأولى.

ودعت الوزارة مجلس الأمن الدولي والجامعة العربية ومنظمة المؤتمر الإسلامي وحكومة المملكة الأردنية الشقيقة إلى التدخل الفوري، واتخاذ إجراءات عملية لحماية الأقصى والمدينة المقدسة، التي تتعرض لجرائم وحشية، قبل فوات الأوان.

انشر عبر