شريط الأخبار

مهندس اقتحامات القدس

لمن لا يعرف "غليك" .. هذا هو !

12:03 - 30 تموز / أكتوبر 2014

وكالات - فلسطين اليوم

يُعد "يهودا غليك" الذي استهدف بعملية اطلاق نار مساء اليوم الاربعاء في مدينة القدس من أبرز الشخصيات الإسرائيلية اليمنية تطرفا، ويشتهر في إسرائيل بأنه أحد أبرز المدافعين عن ما يسمى "جبل الهيكل" الذي تدعي بعض الاوساط اليهودية انه مكان المسجد الاقصى وتسعى للسيطرة عليه.

ويبلغ غيلك من العمر 48 عاما، ويسكن في مستوطنة "عنتئيل" المقامة على أراضي الفلسطينيين في الخليل، وحاول كثيرا فرض شخصيته على الإسرائيليين من خلال محاولاته الدائمة لما يُسمونه "النضال من أجل حق اليهود في الصلاة بالأقصى والصعود إلى جبل الهيكل".

وعمل – حسب تقرير للقناة الثانية- لخمس سنوات رئيسا لمؤسسة "تراث جبل الهيكل"، وهو عضو في حزب الليكود، وقد ساعد في إنشاء منتدى "قيادة المستوطنين" في الضفة الغربية، وهو عضو في اللجنة المركزية لحزب الليكود.

وتقلد غيلك سلسلة مناصب عليا منها العمل لعشر سنوات في وزارة الاستيعاب والهجرة، وعمل متحدثا باسم الوزير السابق بولي ادلشتاين، ومدير العلاقات لمركز "الهوية اليهودية"، ومدير مكتب عسقلان الإقليمي، حتى أعلن استقالته منها عام 2005 بعد خطة فك الارتباط عن غزة.

وكثيرا ما يهاجم غليك أعضاء الكنيست ورئاسة الوزراء الاسرائيلية بسبب "عدم اهتمامهم بالحق اليهودي في إقامة الصلاة وزيارة جبل الهيكل".

وينظم غليك مسيرات بشكل دائم برفقة أحد أبرز المتطرفين اليهود (موشيه فايجلين) لاقتحام المسجد الأقصى والتي ازدادت مؤخرا.

وأشارت القناة التلفزيونية الاسرائيلية إلى أن غيلك منع مؤخرا موكب جيبات عسكرية للشرطة الفلسطينية من دخول إحدى الشوارع الرئيسية في الخليل قرب الأحياء اليهودية من المدينة وأجبرها على الرجوع.

 

 

 

انشر عبر