شريط الأخبار

الكفارنة: 20 ألف نازح ما زالوا في مدارس الوكالة

01:25 - 28 تشرين أول / أكتوبر 2014

ارشيف
ارشيف

وكالات - فلسطين اليوم

أكد محمد الكفارنة رئيس بلدية بيت حانون أن 20 ألف مواطن نازح ما زالوا في مدارس وكالة الغوث "الأونروا"، معربًا عن تخوفات من تأخر الإعمار لا سيما مع اقتراب فصل الشتاء.

وقال الكفارنة خلال زيارة وفد من اللجنة الدولية للصليب الأحمر مركز بلدية بيت حانون، إن سكان المدينة يعانون أكثر من غيرهم نتيجة الدمار الذى خلفه العدوان "الإسرائيلي" على غزة، والذي استمر لـ(51 يومًا).

وناشد بإعادة تأهيل مبنى البلدية بعد تعرضه للدمار جراء الحرب الأخيرة وتوفير الآليات والمعدات لتسهيل عمل البلدية في خدمة المواطن .

وطالب الكفارنة بتوفير كسارة لتكسير ركام المباني السكنية المدمرة، والاستفادة منها في إعادة تأهيل الطرق الزراعية والرئيسية والأرصفة والمشاريع وإعادة البناء من جديد.

وأوضح مهند القانوع مدير الدائرة الهندسية أن هناك مشكلات كبيرة في البنية التحتية والصرف الصحي، منوّهًا أن مياه الصرف الصحي العادمة يتم تصريفها في وادى بيت حانون مما أدى إلى ارتفاع منسوب المياه العادمة في الوادي؛ ما يقارب إلى مترين.

وأوضح أن تراكم مياه الصرف الصحي العادمة يؤدى إلى تلوث الخزان الجوفي وارتفاع نسبة العناصر الكيمائية السامة مثل عنصر النترات وخلافه، مشيراً إلى انتشار الأمراض والحشرات والبعوض، ناهيك عن المخاطر التي يسببها للسكان فقد يتعرض أطفالهم للسقوط في الوادي وتودى بحياتهم إلى الغرق .

القانوع بدوره ناشد بتوصيل خط كهرباء دائم لتشغيل مضخات الصرف الصحي وحل المشكلات البيئية، لافتاً إلى أن العجز المالي الذى تتعرض له البلدية خاصة بعد الحرب يجعلها غير قادة على توفير كميات السولار الكافية لتشغيل المضخات.

وأشار إلى أن سعر شراء اللتر الواحد من السولار وصل إلى 2 دولار، في حين يبلغ احتياج البلدية للسولار 30.000 لتر شهرياً بقيمة 60.000 دولار.

انشر عبر