شريط الأخبار

"يديعوت":كبرى شركات "إسرائيل" تمتنع عن العمل في المستوطنات خشية المقاطعة

12:04 - 27 تموز / أكتوبر 2014

القدس المحتلة - فلسطين اليوم

أعلنت شركة "أفريكا يسرائيل" وهي واحدة من كبرى شركات البناء "الإسرائيلية"، عن قرارها وقف أنشطتها في المستوطنات، لا سيما تلك المقامة على أراضي شرق مدينة القدس المحتلة، خشية تعرّضها للمقاطعة.

وقالت صحيفة "يديعوت أحرونوت" العبرية في عددها الصادر اليوم الاثنين: إن هذا الإعلان ورد خلال حفل أقامته شركة "أفريكا يسرائيل" أمس الأحد، حيث أعلنت خلاله عن توسيع مشاريع البناء التي تنفذها في وسط وغرب القدس، جنباً إلى جنب مع وقف نشاطاتها في مناطق الضفة الغربية وشرق القدس المحتلتين.

من جانبه، قال مدير عام شركة البناء "أفريكا ميغوريم" التابعة لـ "أفريكا يسرائيل"، أورين هود، "نحن لا نبني وراء الأراضي المحتلة عام 48.

وأوضحت الصحيفة، أن تغيير سياسة الشركة التي يملكها الملياردير ليف ليفاييف، سيسري على كافة أذرعها التنفيذية، وهو ما يعني عدم مشاركتها في العطاءات لتنفيذ أعمال بناء جديدة في مستوطنات القدس وما وراء الخط الأخضر.

وأشارت إلى أن قرار الشركة بالتوقف عن البناء في الأراضي المحتلة جاء في أعقاب احتجاجات دول عديدة على البناء في المستوطنات، بينما ادعت مصادر في الشركة أن أحد الأسباب هو "انعدام الجدوى الاقتصادية" للبناء في تلك المناطق.

وذكرت الصحيفة، أن "أفريكا يسرائيل" تعرّضت لانتقادات من عدة دول بينها بريطانيا والنرويج، حيث طالبت وسائل إعلام بريطانية حكومتها بوقف التعامل مع مالكها، فيما أعلنت وزارة المالية النرويجية عن مقاطعته بسبب أعماله في شرق القدس المحتلة، وكذلك فعلت نيوزيلاندا حيث تعالت مطالب بإزالة رعاية ليفاييف عن معارض أزياء تنظّم في البلاد.

انشر عبر