شريط الأخبار

إجراءات أمنية مشددة تسبق تسليم جثمان الشهيد الشلودي

11:10 - 26 حزيران / أكتوبر 2014

القدس المحتلة - فلسطين اليوم

كدت مصادر مقربة من عائلة الشهيد عبد الرحمن الشلودي أن العائلة ستتسلّم جثمان نجلها، في وقتٍ متأخّر من ليل الأحد، وسيجري التسليم وسط إجراءات أمنية إسرائيلية مكثفة.


وكانت سلطات الاحتلال منعت العائلة من إجراء مراسم تشييع عادية له، وألزمتها بدفنه تحت جنح الظلام وبحضور عدد محدود من المشعين، وسيشيع الشهيد إلى مثواه الأخير منتصف الليل بحضور 20 شخص فقط. وقرر القضاء الإسرائيلي عدم تسليم جثة الشهيد الموجودة لدى الطب الشرعي، إلا على باب المقبرة، على أن يحضر الجنازة عشرون شخصا تسلم اسماؤهم مسبقا إلى الشرطة.


وقمعت قوات الاحتلال مساء اليوم مراسم تشييع رمزية نظمت في سلوان للشهيد عبد الرحمن الشلودي، وأعلنت مصادر طبية عن إصابة 9 مشاركين فيما أعلنت الشرطة الإسرائيلة عن اعتقال فتى. ودارت مواجهات عنيفة بين شرطة الاحتلال وشبان فلسطينيين.


وانطلقت الجنازة الرمزية منزل عائلة الشهيد في حي البستان بسلوان، باتجاه المسجد الأقصى، وحمل المشاركون نعشا فارغا ملفوفا بعلم فلسطينيـ وبعد دقائق من انطلقها قامت قوات الاحتلال بمحاصرة المواطنين من كافة الجهات، وأطلقت زخات كثيفة من قنابل الغاز وقنابل الصوت والأعيرة المطاطية.


وقالت طواقم الإسعاف إن نحو 9 مواطنين أصيبوا بالأطراف جراء الأعيرة المطاطية وشظايا قنابل الصوت، حيث تم علاج 8 منهم ميدانيا ونقلت إصابة واحدة للعلاج بالمستشفى ، بينما تم اعتقال أحد الفتيان.


وفى أعقاب قمع جنازة الشهيد الرمزية، اعتقل الاحتلال 3 مواطنين آخرين وأصاب آخرين خلال مواجهات اندلعت فى بلدة سلوان جنوبى المسجد الأقصى. 


حيث اقتحمت قوات الاحتلال العديد من المنازل واعتقلت 3 مواطنين، كما أصابت العديد خلال أطلاقها القنابل الغازية باتجاه المنازل ورشها المياه العادمة صوبها ومنعت قوات الاحتلال الطواقم الصحفية من الاقتراب من المواجهات ، كما أحرقت الأعلام وصور الشهيد المعلقة أمام منزله.
كما اندلعت مواجهات في مناطق أخرى من القدس الشرقية خصوصا في حيي راس العامود والعيساوية حسب الشرطة التي اعلنت اعتقال قاصرين في حي العيساورية.


ورفضت عائلة الشلودي القيود التي فرضها القضاء الاسرائيلي على الجنازات -حضور 20 شخصا فقط على ان يكون الدفن بين الساعة 23,00 ومنتصف الليل- وأصرت على إقامة الجنازة الرمزية الساعة مساء اليوم أمام منزله في حي سلوان.


وكان الحراك الشبابي المقدسي قد دعا منتصف الليلة الماضية لخروج مسيرة "نعش رمزية" من أمام منزل عائلة الشهيد الشلودي، بعد القرار الإسرائيلي الظالم.

انشر عبر