شريط الأخبار

الأحرار الفلسطينية : تدعو لتشكيل جبهة شعبية للتصدي للمستوطنين في القدس

01:38 - 25 تموز / أكتوبر 2014

غزة - فلسطين اليوم

دعت حركة الأحرار الفلسطينية، السبت، أبناء شعبنا الفلسطيني لتشكيل جبهة حماية شعبية للتصدي للمستوطنين وجيش الاحتلال في القدس.

ودعا الناطق الإعلامي باسم حركة الأحرار ياسر خلف في  بيان وصل "فلسطين اليوم" نسخة عنه، جماهير شعبنا الفلسطيني في مدينة القدس والضفة لتشكيل جبهة حماية شعبية للتصدي لقطعان المستوطنين وجيش الاحتلال الذي يشن هجوماً شرساً على الأقصى والمدينة المقدسة وأهلها, مطالباً الجماهير الفلسطينية في الداخل أن تتكاتف مع جماهير شعبنا في الضفة للوقوف في وجه الجيش الاحتلال الصهيوني الذي لا يفرق بين رجل وشيخ كبير وأمراه وطفل في عنجهيته واعتداءاته على شعبنا وممتلكاته ومقدساته في الضفة والقدس, كان آخرها دهس الطفلة إيناس دار خليل من القدس أثناء عودتها من الروضة التي تدرس بها.

وأوضح خلف أن ممارسات الاحتلال الصهيوني تهدف لتهويد مدينة القدس وتغيير معالمها العربية والإسلامية للوصول إلى تقسيمها زمانياً ومكانياً, موضحاً أن الصمت العربي والإسلامي القاتل هو الذي يشجع الاحتلال على ارتكاب المزيد من الاعتداءات والتهويد والتدنيس للمسجد الأقصى المبارك الذي هو ملك للأمة جمعاء وليس لشعبنا فقط,

واستهجن خلف مواقف السلطة الهزيلة إزاء ما يتعرض له الأقصى ومدينة القدس وخاصة صمتها عن العطاءات الاستيطانية الجديدة ببناء 4200 وحدة استيطانية في القدس.

وحذر  من محاولات بيع وتسريب الأراضي الفلسطينية للاحتلال الصهيوني معتبراً أن ذلك خيانة لشعبنا ولحقوقه التي دفع التضحيات الجسام من أجلها ومن أجل تحرير أرضه التي سالت دماء شهدائه دفاعاً عنها, ودعا السلطة للتقدم بخطوات عملية لتفعيل اللجنة التي شكلتها لملاحقة من يحاول بيع وتسريب الأراضي الفلسطينية للكيان الغاصب, وإنزال أقسى العقوبة له لتكون رادعاً لمن تسول له نفسه القيام بذلك.

وطالب الناطق الإعلامي قادة وشعوب الأمة العربية والإسلامية للوقوف عند مسئولياتها لنصرة المسجد الأقصى وحماية أهلنا فيه وتقديم كافة أشكال الدعم المالي والمادي لتعزيز صمودهم, فمن العار أن يجري تقسيم الأقصى والعالم العربي والإسلامي ينظر ولا يحرك ساكناً.

انشر عبر