شريط الأخبار

الاحتلال يقيد سن المصلين في الاقصى عات باعتداءات على المصلين

08:45 - 24 تشرين أول / أكتوبر 2014

القدس المحتلة - فلسطين اليوم

 

أعلنت شرطة الاحتلال "الإسرائيلي"، مساء اليوم الخميس، أنها ستسمح بدخول المصلين فوق سن 40 عاماً إلى الحرم القدسي والمسجد الأقصى لأداء صلاة الجمعة، غداً، وتوقعت اندلاع مواجهات في أنحاء المدينة.

وقررت الشرطة في ختام مداولات عقدت مساء اليوم نشر قوات كبيرة من أفرادها في البلدة القديمة ومناطق أخرى في القدس المحتلة، وبشكل خاص في العيسوية والتلة الفرنسية وسلوان.

وقالت مصادر في الشرطة إنه يتوقع اندلاع مواجهات في أعقاب صلاة الجمعة، وأن معلومات استخبارية تحذر من اندلاع مواجهات في أنحاء المدينة.

وقال موقع "يديعوت أحرونوت" إن الشرطة تتوقع أن ينفذ متطرفون يهود اعتداءات ضد عرب في أنحاء القدس وخاصة في مركز المدينة مستغلين الأجواء التي أعقبت عملية الدهس التي وقعت أمس.

وذكرت وسائل إعلام "إسرائيلية" أن قرابة 20 يهودياً متطرفاً اعتدوا مساء الخميس على ناشط يساري "إسرائيلي" تواجد في القطار البلدي.

وقالت الشرطة في بيان إن "قوات شرطة وحرس حدود كبيرة ستنتشر منذ ساعات الصباح الباكر في القدس الشرقية والبلدة القديمة بهدف منع أعمال شغب، وستعمل الشرطة بحزم ولن تتسامح حيال أية جهة تحاول خرق النظام العام".

وأصيب العشرات من الفلسطينيين في القدس المحتلة، في المواجهات التي ما زالت مستمرة منذ صباح اليوم، بحالات اختناق شديدة.

وتحولت القرى المحيطة بالقدس، العيسوية وجبل المكبر والطور وراس العامود وسلوان، إلى ساحة مواجهة متواصلة مع قوات الاحتلال التي تطلق قنابل الغاز المسيل للدموع وتستخدم وسائل تفريق المتظاهرين.

انشر عبر