شريط الأخبار

ليس لدينا إمكانات لحماية المواطنين:

الدفاع المدني يحذر مما سيحدث في غزة في فصل الشتاء

11:47 - 21 تموز / أكتوبر 2014

غزة - فلسطين اليوم

حذر سعيد السعودي مدير عام الدفاع المدني بغزة, من الأيام القادمة في فصل الشتاء التي قد تكرر ما حلّ بغزة من منخفض جوي غير مسبوق في الوقت الذي لا يستطيع الدفاع المدني حماية المواطنين والقيام بواجبه على أكمل وجه.

وناشد السعودي خلال مؤتمر صحفي صباح اليوم, السلطة وحكومة الوفاق بضرورة العمل على توفير كل الدعم وما يلزم لعمل الدفاع المدني بالشكل الطبيعي, مستنكراً اللامبالاة التي تمارسها الحكومة في واجباتها باتجاههم.

وأكد السعودي أن الدفاع المدني لم يحصل على إمدادات أو دعم من الحكومة بعد الحرب الأخيرة على غزة في الوقت الذي يعاني منه القطاع الأزمات الكثيرة والتعطل الكبير في شبكة الصرف الصحي وكذلك سيارات طواقم الدفاع المدني التي تعرضت للقصف خلال أيام الحرب.

وأشار إلى أن الدفاع المدني لم يتلقى بعد العدوان على غزة مساعدات إلا من دولة قطر, مؤكدا أن الدعم لجهاز مثل الدفاع المدني الذي يعمل على مدار ال24 ساعة يتطلب ذلك الدعم والمتابعة بكل ما يساعد على أن يسير عمله بالشكل الطبيعي وبهدف خدمة المواطنين وحمايتهم.

وحذر السعودي من تكرار المنخفض الجوي الذي ضرب قطاع غزة في السنة الماضية:" نحن نتمنى أن لا يتكرر ما حدث في السنة الماضية من منخفض جوي كبير لأن قطاع غزة وشبكة الصرف الصحفي والدفاع المدني غير مستعد لذلك بسبب العدوان الصهيوني وما خلفه من خسائر".

وناشد حكومة الوفاق وكل الدول العربية والمؤسسات على ضرورة تقديم المساعدات والدعم اللازم لجهاز الدفاع المدني ليتمكن من عمله على أكمل وجه خلال الأيام القادمة مشيرا إلى أن كمية الأمطار التي سقطت أمس هي أمطار مبكرة رغم كميتها الكبيرة الأمر الذي يتطلب الاستعداد لما هو قادم.

وأكد سعد الدين الأطبش مدير عام المياه والصرف الصحي, أن شبكة الصرف الصحي في قطاع غزة هي معطلة تماماً وأن محطات المعالجة قد توقف بعضها الأمر الذي يعطي مؤشراً خطراً لما قد يحدث في قطاع غزة خلال فصل الشتاء لهذا العام.

وأضاف قائلا:" أغلب سكان قطاع غزة يعانون من انقطاع كبير للمياه والبلديات في غزة غير قادرة على توفير كل ما يحتاجه المواطن في الوقت الذي تعمل على  المولدات لضخ المياه وأن أزمة الكهرباء هي الأساس في ذلك".

وأشار الأطبش إلى أن البلديات في غزة تعاني النقص الكبير في الإمكانيات اللازمة لعملها ولترميم شبكة الصرف الصحي مشيراً إلى أن كل بلديات قطاع غزة تحتاج الكثير من المعدات والآلات والمركبات لكي تعمل بالشكل المطلوب.

انشر عبر