شريط الأخبار

بالصور.. كيف كان شكل فرعون؟

10:21 - 20 تموز / أكتوبر 2014

وكالات - فلسطين اليوم

أثبت تشريح ظاهري حديث لجثمان الملك توت عنخ آمون أنه كان لديه بعض العيوب الوراثية، تمثلت في اعوجاج بساقه اليسرى، وأفخاذ أنثوية، وشفتين ممتلئتين، وأسنان كبيرة بارزة فوق شفته السفلى.

وكشفت الدراسة التي اعتمدت على أكثر من 2000 مسح بواسطة جهاز الكمبيوتر تم إجراؤها بالتزامن مع التحليل الجيني لعائلة الفرعون توت عنخ آمون، أدلة داعمة على أن والديه كانا "أخوين"، حسب ما جاء في صحيفة "ديلي ميل".

ويعتقد العلماء أن صلة القرابة من الدرجة الأولى بين والديه أدت إلى معاناة الملك من العاهات الجسدية الناجمة عن الاختلالات الهرمونية، وتسبب تاريخ عائلته أيضا في وفاته المبكرة في أواخر سنوات المراهقة.

ومن جانبه، قال ألبرت زنك، مدير معهد المومياوات في إيطاليا، إنه فك رموز الوالدين من خلال دراسة الحمض النووي (DNA) للعائلة الحاكمة، ووجد أن توت عنخ آمون ولد بعد علاقة والده إخناتون بشقيقته، وهو ما كان يطلق عليه قدماء المصريين بـ"زنا المحارم"، دون العلم بالآثار الصحية السلبية لهذه العلاقة على أي ذرية.

وأشارت الأشعة التي أجريت على أصابع قدمه إلى أن الفرعون الذي تولى العرش في سن 19 عاما كان يعرج بوضوح، حيث كانت أصابع قدميه مفترقة عن بعضها بعضا، حسب ما أكده أخصائي الأشعة المصري أشرف سليم.

ومن بين الأدلة التي تثبت أن توت عنخ آمون كان يعرج، العثور على 130 عصا للمشي في مقبرته.

يذكر أن اختبارات سابقة على الحمض النووي كانت قد أظهرت أن والد توت عنخ آمون هو الملك إخناتون، الفرعون الذي حكم مصر طيلة 17 عاما، وتوفي كما يعتقد في عام 1334 قبل الميلاد.



فرعون

فرعون

انشر عبر