شريط الأخبار

متطرفون يهود يقتحمون الأقصى وسط حراسة الجيش الإسرائيلي

05:01 - 19 تشرين أول / أكتوبر 2014

وكالات - فلسطين اليوم


شرعت عناصر من "طلاب لأجل الهيكل" باقتحام المسجد الأقصى المبارك من باب المغاربة، بحراساتٍ معززة ومشددة من شرطة الاحتلال الخاصة.

وقال شهود عيان إن هذه المجموعات نفذت جولات تخللتها حركات وألفاظ استفزازية عنصرية في باحات المسجد الأقصى، بالتزامن مع فرض شرطة الاحتلال إجراءات مشددة على دخول المصلين إلى المسجد.

وكانت "جماعة طلاب لأجل الهيكل" أعلنت خلال اليومين الماضيين نيتها تنظيم اقتحامات للمسجد اليوم الأحد، تضامنًا مع الحاخام المتطرف "يهودا غليك"، الذي تم تمديد منعه من اقتحام الأقصى حتى نهاية الأسبوع المقبل.

وتتشكل هذه المجموعة المتطرفة من طلاب في الجامعات العبرية، يقودها المتطرف تومي نيساني، والمتطرفة راشيل توتي، وسارة ياشيديف، وعوفير ليفني، وعدد من طلاب الجامعة العبرية في القدس المحتلة.

يذكر أن حارة باب السلسلة المفضية إلى المسجد الأقصى شهدت الليلة الماضية مواجهات بين السكان وقوات الاحتلال التي اقتحمت منازل المواطنين، اعتقلت خلالها أحد الشبان على الأقل، بتهمة المشاركة في هذه المواجهات.

انشر عبر