شريط الأخبار

مركز: وفاء الأحرار كسرت عنجهية الاحتلال والأسرى يأملون بصفقة ثانية

05:29 - 18 تشرين أول / أكتوبر 2014

وكالات - فلسطين اليوم

 

 

قال الناطق الاعلامى لمركز اسري فلسطين للدراسات الباحث "رياض الأشقر" بان صفقة وفاء الأحرار كسرت عنجهية الاحتلال وأجبرته على إطلاق سراح مئات الأسرى المحكومين بالمؤبدات، والذي كان يصر في بداية الأمر على عدم إطلاق سراحهم أو التفاوض بشأنهم .

وأوضح الأشقر في تصريح خاصة وصل فلسطين اليوم بـان تاريخ 18/10/2011 كتب بماء الذهب لدى الشعب الفلسطيني، فرحا بانتصار المقاومة وتمكنها من تحرير( 1027) أسير وأسيرة من السجون عدد كبير منهم كان يقضى أحكام بالسجن المؤبد، وبعضهم أمضى ما يزيد عن نصف عمره في السجون ، بعد أن عجز الاحتلال وفشل بكل إمكانياته العسكرية والأمنية والسياسية عن العثور على جنديه المأسور في قطاع غزة "جلعاد شاليط " لمدة 5 سنوات متواصلة .

وتطرق الأشقر إلى تفاصيل الصفقة حيث تمت على مرحلتين شملت المرحلة الأولى ( 450 ) أسيرًا بالإضافة إلى 27 أسيرة ، جميعهم من أصحاب المحكوميات العالية والقدامى الذين أمضوا عشرات السنين داخل السجون، وفصائل المقاومة هي التي حددت أسماءهم،  بينما الدفعة الثانية شملت (550) أسيرًا ، ولكن الاحتلال هو من حدد أسماءهم ضمن معايير معينة متفق عليها مسبقًا بضمانات مصرية ، وضم هذا العدد أسرى من كافة التنظيمات، ومن كل أنحاء الاراضى الفلسطينية بينما شملت أسير عربي واحد وهو الأسير ( وئام محمود عماشه ) من هضبة الجولان السورية المحتلة وكان يقضي حكما بالسجن لمدة 20 عامًا.

 وأضاف بان إجمالي من أفرج عنهم إلى بيوتهم في الضفة الغربية والقدس وغزة ( 247 ) أسيرًا ، وموزعون كالتالي  (131) أسيرًا من غزة عادوا إلى بيوتهم بغزة ، و (47) من الضفة الغربية إلى بيوتهم دون قيود، و(51) من الضفة الغربية إلى بيوتهم بإجراءات أمنية وتقييد حركتهم ومطلوب منهم التوقيع شهريًّا في أقرب مركز للشرطة، و(12) من القدس، بينهم ( 8) إلى بيوتهم دون قيود، بالإضافة إلى ( 4 ) أسرى إفراجات إلى بيوتهم بإجراءات أمنية، و(6) من المناطق المحتلة عام 1948 وإلى بيوتهم.

وبين الأشقر بان  (163) أسير من الضفة والقدس تم ترحيلهم إلى غزة، بينهم (15) أسيرا من القدس، و(40) أسيرا اخرين تم ترحيلهم  للخارج ، بينهم (29) أسيراً من الضفة الغربية و(10) من القدس ، و(1)  أسير واحد من غزة.

وأشار إلى أحكام الأسرى  الذين أفرج عنهم حيث كان ( 279 ) من اجمالى الصفقة يقضون أحكاما بالسجن المؤبد منهم ( 5 ) أسيرات ، بينهم (84) من المفرج عنهم من أسرى غزة كانوا يقضون أحكاما بالسجن المؤبد من إجمالي ( 131 ) أسيرا أي ما نسبته 64 % من إجمالي أسرى غزة ، فيما ( 195 ) من المفرج عنهم من الضفة والقدس كانوا يقضون أحكاما بالسجن المؤبد ويشكلون ما نسبته 61 % من إجمالي أسرى الضفة والقدس .

وتمنى الأشقر ان تتمكن المقاومة من تحقيق صفقة وفاء أحرار (2) وان تطلق سراح من تبقى من الأسرى المحكومين بالمؤبد وعددهم (478) اسيراً ، حيث يضع الأسرى آمالهم على المقاومة وا تملك من أوراق قوة وخاصة بعد تراجع الاحتلال عن تنفيذ إطلاق سراح الدفعة الرابعة من الأسرى القدامى .

انشر عبر