شريط الأخبار

الحمد الله : إعمار غزة لن يتم إلا برفع الحصار الإسرائيلي

02:15 - 16 تموز / أكتوبر 2014

رام الله - فلسطين اليوم

أكد رئيس الوزراء رامي الحمد الله على متانة العلاقة التي تربط الحكومة الفلسطينية بصندوق النقد الدولي.

وشدد على أنه 'بالرغم من الظروف الاقتصادية الصعبة التي تمر بها الحكومة الفلسطينية، إلا أنها ماضية في تقديم كافة الخدمات لجميع المواطنين في كافة أماكن تواجدهم وبالأخص في قطاع غزة نظراً للوضع الاقتصادي الصعب الذي يعيشه أهلنا هناك'.

جاء ذلك خلال لقائه اليوم الخميس في مقر رئاسة الوزراء برام الله، وفدا من صندوق النقد الدولي برئاسة كريستوف ديونفالد- نائب رئيس قسم إدارة الشرق الأوسط وآسيا الوسطى، حيث أطلعهم على آخر التطورات السياسية والاقتصادية وخصوصاً موضوع عملية إعادة إعمار قطاع غزة.

كما ناقش الحمد الله مع الوفد أهمية بذل مزيد من جهود التنسيق بين الحكومة الفلسطينية والدول المانحة للقيام بعملية الإعمار على أسس الشفافية والنزاهة، مضيفاً أن عملية إعادة الإعمار في القطاع لن تتم دون رفع الحصار الإسرائيلي المفروض على قطاع غزة منذ سبع سنوات بشكل كامل.

وفي سياق آخر، استنكر الحمد الله الإقتحامات المتكررة التي تقوم بها سلطات الاحتلال الإسرائيلي للمسجد الأقصى، قائلاً إن 'هذه الأفعال الممنهجة والإستفزازية، تقوض الوصول إلى حل سياسي المتمثل بحل الدولتين'.

بدوره، عبر ديونفالد عن التزام صندوق النقد الدولي بدعم الحكومة الفلسطينية، وإن لم يكن مالياً بل بتقديم كافة الإستشارات المطلوبة لتمكين عمل الحكومة والنهوض بمؤسسات الدولة الفلسطينية القادمة.

انشر عبر