شريط الأخبار

الحمد الله يناشد المواطنين بالضفة لتشكيل لجان شعبية لصد هجمات المستوطنين

03:16 - 15 تشرين أول / أكتوبر 2014

رام الله - فلسطين اليوم

طالب الدكتور رامي الحمد الله رئيس حكومة التوافق، المواطنين الفلسطينيين بتشكيل لجان شعبية لصد الهجمات التي يتعرضون لها من قبل المستوطنين المتطرفين.

وقال الحمد الله خلال زيارة تفقدية لمسجد أبو بكر الصديق الذي تم إضرام النار فيه من قبل المستوطنين المتطرفين يرافقه محافظ نابلس اللواء أكرم رجوب وعدد من كبار المسؤولين "إنني أناشد الموطنين بتشكيل لجان شعبية للدفاع عن المقدسات وتساند المزارعين في حقول الزيتون ليكون دورها تنموي وتفاعلي إلى جانب الرئاسة والحكومة".

وشجب الحمد الله باسم الرئيس عباس والحكومة الفلسطينية جريمة حرق مسجد أبو بكر الصديق في قرية عقربا قضاء نابلس، قائلا حكومة الاحتلال لم تحاسب المستوطنين أبداً على إرهابهم وتماديهم، بل أطلقت يدهم، وسمحت لهم بالقتل وحرق الأراضي وحصادها، والاعتداء على أبناء شعبنا وممتلكاتهم وحتى مساجدهم وكنائسهم، بل أن هذه الاعتداءات ترتكب بوجود جيش الاحتلال الإسرائيلي وتحت حمايته ورعايته أيضا.

وأكد رئيس الوزراء أن الحكومة ستعيد ترميم مسجد أبو بكر الصديق، كما ستعيد بناء قطاع غزة، وأيِ جزء يستهدف من أرض الوطن، فعملية البناء والاعمار، محملة بالأمل وإرادة الحياة، ولن تثنينا اعتداءات الاحتلال الإسرائيلي ومستوطنيه بل ستزيدنا عزيمة وإصراراً على الدفاع عن أرضنا ومقدساتنا.

وطالب الحمد الله المجتمع الدولي بتوفير الحماية للشعب الفلسطيني ومنع استهداف مقدساته، فحق العبادة وممارسة الشعائر الدينية هو حق طبيعي مقدس في جميع الأحوال، وفلسطين التي طالما كانت حامية الأديان والحضارات والثقافات، تستحق أن تبقى كذلك، وأن يتم حماية وصون المقدسات على أرضها.

انشر عبر