شريط الأخبار

مجهولون يفجرون أنبوب غاز شمالي سيناء المصرية

08:26 - 15 تموز / أكتوبر 2014

وكاالات - فلسطين اليوم

مجهولون يفجرون أنبوب غاز شمالي سيناء المصرية 

فجر مجهولون، أنبوب غاز بمدينة العريش، بمحافظة شمال سيناء، شمال شرقي مصر، دون وقوع خسائر نتيجة وقوعه فى منطقة خالية من السكان.

وأعلن مصدر مسئول بشركة الغاز بشمال سيناء، لوكالة الأناضول، أن "التفجير تم بالخط المؤدى من سيناء إلى الأردن بمنطقة القريعة شرق العريش".

وتابع أن "الانفجار أعقبه تصاعد ألسنة اللهب بسماء المنطقة".

وأشار المصدر، الذي طلب عدم نشر اسمه، إلى أن "هذا الأنبوب خال من الغاز نتيجة تعرضه فى شهر أغسطس (آب) الماضي للتفجير وتوقف الضخ به".

وقال مصدر أمنى بسيناء، في تصريحات صحفية: إن "حادث التفجير يحمل رقم 26 من سلسلة تفجيرات خطوط الغاز بسيناء منذ ثورة 25 يناير (كانون ثان 2011) التي أطاحت بالرئيس الأسبق حسني مبارك".

ولفت إلى أن "التحقيقات الأولية فى الحادث تشير إلى تورط عناصر تابعة لتنظيم بيت المقدس بعملية التفجير انتقاما لعمليات الملاحقات التى تنفذها قوات الأمن ضد عناصرها" .

وأوضح المصدر أنه "جارٍ تمشيط المنطقة بحثا عن المنفذين الذين وضعوا كميات من المتفجرات أسفل الأنبوب وفجروه عن بُعد، ثم لاذوا بالفرار".

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن التفجير حتى الساعة 22: 15 ت.غ، من مساء الثلاثاء.

وتشهد سيناء تصعيدًا غير مسبوق في استهداف مسلحين لقوات الجيش والشرطة منذ عزل الرئيس المصري محمد مرسي يوم 3 يوليو/ تموز قبل الماضي، سقط فيها عشرات القتلى، معظمهم من الضباط والجنود، بعضها أعلنت جماعات مسلحة مسؤوليتها عنها.

وتشن قوات مشتركة من الجيش والشرطة، حملة عسكرية موسعة، بدأتها في سبتمبر/ أيلول قبل الماضي، لتعقب ما تصفها بالعناصر "الإجرامية" في بعض المناطق بشمال سيناء، والتي تتهمها بالوقوف وراء الهجمات المسلحة في سيناء وعدة محافظات مصرية أخرى، وبتهريب الوقود والبضائع إلى قطاع غزة (المحاصر إسرائيليا منذ نحو سبع سنوات) عبر الأنفاق

 

 

انشر عبر