شريط الأخبار

أسرى فلسطين: ارتفاع عدد الأسرى الإداريين إلى 556 أسير

08:19 - 15 حزيران / أكتوبر 2014

غزة - فلسطين اليوم

أكد مركز أسرى فلسطين للدراسات، أن أعداد الأسرى الإداريين في سجون الاحتلال ارتفعت خلال شهر أكتوبر الحالي لتصل إلى ما يقارب (556) أسير فلسطيني، وذلك بعد تحويل (16) اسيراً جديدا للاعتقال الادارى، بالإضافة إلى تجديد الادارى ل(67) لفترات اعتقالية جديدة.

وأوضح الباحث " رياض الأشقر" الناطق الاعلامى للمركز بان الاحتلال صعد خلال الشهر الحالي من اللجوء لاستخدام سياسة الاعتقال الادارى التسعفى للأسرى، حيث حول (16) اسيراً للاعتقال الادارى للمرة الأولى، منذ بداية أكتوبر الحالي بينما جدد الادارى ل( 67) آخرين ، ليصل مجموع القرارات الإدارية منذ بداية الشهر الجاري إلى ( 83 )  أمر أدارى، ليرتفع بذلك عدد الأسرى الإداريين إلى (556) اسيراً ادرياً بينهم 19 نائب في المجلس التشريعي الفلسطيني جميعهم جدد لهم الادارى لفترات اعتقالية ثانية وثالثة، وتراوحت مدد الأوامر الإدارية من شهرين إلى 6 شهور.

وأشار الأشقر إلى أن عدد الإداريين يعتبر الأعلى منذ عام 2008 ، والذي وصل فيه عدد الإداريين حينذاك (800) أسير ادارى ، وبدأ ينخفض خلال السنوات الستة الأخيرة ، إلى أن ارتفع بشكل كبير جدا في النصف الثاني من العام الحالي بمقدار زيادة بلغت 200% ، وذلك بسبب حملة الاعتقالات الشرسة والواسعة التي نفتها سلطات الاحتلال بعد اختفاء ومقتل المستوطنين الثلاثة فى الخليل فى منتصف يونيو الماضي .

وبين الأشقر بان الاحتلال يسعى لتغييب اكبر قدر من قيادات الشعب الفلسطيني بكل أطيافها السياسية، وكذلك الشباب الفلسطيني الفاعل، والعقول والطلاب ، لأطول فترة ممكنة باستغلال الاعتقال الادارى حيث انه لا يتطلب سوى كلمة واحدة في ملف الاتهام  وهى "ملف سرى" وعلى أثرها يتم اعتقال المواطن إداريا وتجديد فترة الاعتقال لأكثر من مرة ، دون الحاجة للتحقيق او تجهيز ملفات إدانة .

وطالب الأشقر الدول الموقعة على "العهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية” وكذلك " اتفاقية جنيف الرابعة" ان تتدخل بشكل عاجل لوقف هذه المجزرة بحق أعمار أبناء الشعب الفلسطيني ، ووضع قيوداً صارمة على فرض الاعتقال الادارى، على الأسرى امتثالا لما ورد فى نصوص المواثيق الدولية .

انشر عبر