شريط الأخبار

مستوطنون يهود يعتدون على نساء فلسطينيات أمام الأقصى

07:01 - 14 حزيران / أكتوبر 2014

القدس المحتلة - فلسطين اليوم

قامت مجموعة من المستوطنين اليهود، لدى خروجهم من المسجد الأقصى، بالاعتداء على نساء فلسطينيات كنّ يتظاهرن أمام باب المسجد، فيما انهال سكان المنازل المجاورة للمسجد من اليهود بالبصاق على تلك السيدات، من على شرفات منازلهم.

وكانت النساء يطلقن شعارات "بالروح بالدم نفديك يا أقصى"، و" لا تحزني يا أمتي إن الله معنا"، في حين لم تسمح القوات الإسرائيلية لمفتي القدس السابق عكرمة صبري بدخول المسجد، ودفعته إلى الخلف، كما قامت مجموعة من تلك القوات باعتقال شاب عند "باب العامود" في القدس القديمة، وحاولوا منع الصحفيين في المنطقة من تصوير عملية الاعتقال.

وانتشر الجنود الإسرائيليون فجر اليوم على مداخل المدينة، ومنعوا المسلمين في الوصول للمسجد الأقصى، لأداء الصلاة فيه، ما دفعهم إلى إقامة الصلاة في الشوارع، كما عزز الجنود تواجدهم عند "باب المغاربة"، لتأمين وصول المستوطنين اليهود والسياح إلى الاقصى، الذين يحيون هذا الأسبوع عيد المظال أو السوكوت، وهو العيد الثالث لدى اليهود، ويرمز لـ "الشتات الذي عاشه بنو إسرائيل في سيناء على مدى أربعين عاماً"، ويقوم اليهود الأرثوذكس بنصب عرائش في الشوارع بهذه المناسبة.

انشر عبر